الاسد يلتقي تشافيز في اول زيارة للرئيس السوري الى فنزويلا

الاسد وتشافيز
Image caption احتفى الرئيس الفنزويلي بنظيره السوري في اول زيارة له لبلاده

بدأ الرئيس السوري بشار الاسد جولته الاولى في اميركا اللاتينية في كراكاس حيث خصه نظيره الفنزويلي هوغو تشافيز باستقبال حار السبت مشيدا بدور سوريا "التي لا تزال تحمل لواء الاشتراكية العربية".

واكد تشافيز، الذي زار سوريا في العامين 2006 و2009، ان فنزويلا "تتشرف" بان تكون الدولة الاولى التي تستقبل الاسد في جولته في اميركا الجنوبية التي ستقوده ايضا الى كوبا والبرازيل والارجنتين.

وقال الرئيس الفنزويلي: "نحن مدعوون الى اداء دور اساسي في تحرير العالم من الامبريالية، ومن الهيمنة الراسمالية التي تهدد اليوم بقاء الجنس البشري".

واضاف تشافيز مخاطبا الاسد ان "سوريا تبدو امام العالم كشعب كريم لا يزال يحمل لواء الاشتراكية العربية التي كان والدك احد قادتها الكبار"، في اشارة الى الرئيس السوري الراحل حافظ الاسد.

فيما اكد الرئيس السوري "سعادته البالغة" باستهلال جولته في فنزويلا، "البلد الجميل المقاوم" ولقاء "الشعب الفنزويلي الكريم".

واضاف الاسد: "هناك مسؤولون سياسيون قلائل يتجرأون على قول لا حين ينبغي ذلك. لقد كشف هوغو تشافيز صورة لفنزويلا مقاومة، ووضع البلاد على الساحة الدولية. لقد انحاز الى القضايا المحقة سواء في اميركا اللاتينية او في منطقتنا او في اماكن اخرى في العالم".

واعتبر تشافيز ان لقاء الرئيسين هو "استمرار لمشروع استراتيجي للتعاون وبناء محور بين كراكاس ودمشق".

وسيوقع الرئيسان عدة اتفاقيات خلال زيارة الاسد، خصوصا في مجالي الطاقة والغذاء، احداها لببناء مصفاة للنفط قرب مدينة حمص السورية.

وافادت مصادر دبلوماسية سورية ان زيارة الاسد تهدف ايضا الى تعزيز العلاقات مع الفنزويليين المتحدرين من اصل سوري والذين يناهز عددهم 700 الف شخص.