تركيا توافق على الابتعاد عن الملف النووي الايراني

عبدالله جول ومحمود احمدي نجاد
Image caption حاول الاتراك التوسط في النزاع النووي مع ايران

قال مسؤول امريكي بارز إن تركيا وافقت على الأي بنفسها عن الجهود الدولية الهادفة الى الضغط على ايران حول برنامجها النووي.

واوردت وكالة الاسوشييتيدبريس بأن المسؤول الذي اشترط عدم ذكر اسمه قال إن وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون قد طلبت من نظيرها التركي احمد داود اوغلو في محادثة هاتفية اجرتها معه يوم الاثنين ترك موضوع الملف النووي الايراني لمجلس الامن التابع للامم المتحدة والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وقال المسؤول إن داود اوغلو وافق على الطلب الامريكي.

يذكر ان العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة توترت إثر قيام تركيا بالتصويت ضد مشروع قرار امريكي في مجلس الامن يفرض عقوبات جديدة على ايران. وقد صدق المجلس على القرار في الشهر الماضي.

وجاء التصويت على القرار المذكور بعد وقت قصير من محاولة قامت بها تركيا والبرازيل لاقناع ايران بالموافقة على خطة لتبادل المواد المشعة كحل بديل عن العقوبات.

ولم تعلق السفارة التركية في واشنطن على المكالمة الاخيرة التي اجرتها كلينتون مع نظيرها التركي.

ترحيب

وعلى صعيد آخر، رحبت الولايات المتحدة بتصريح الرئيس الروسي ديميتري ميدفيديف بأن ايران تقترب من امتلاك القدرة على صنع أسلحة نووية.

ووصفت الادارة الامريكية ذلك التصريح بأنه مؤشرٌ على تنامي الوحدة الدولية فيما يتعلق ببرنامج إيران النووي.

وتعتبر تصريحات الرئيس الروسي من المرات القليلة التي تقرّ فيها روسيا علنا بهذا الإحتمال.