مصر : فصائل فلسطينية قد تكون وراء اطلاق صواريخ على إيلات

سيارة دمرها صاروخ سقط في العقبة الاثنين
Image caption سيارة دمرها صاروخ سقط في العقبة الاثنين

ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية نقلا عن مصدر أمني مصري أن المعلومات الأولية تشير إلى أن فصائل فلسطينية من قطاع غزة تقف وراء الصواريخ التي أطلقت من سيناء على مدينتي إيلات في إسرائيل والعقبة في الأردن.

وقال المصدر "المعلومات الاولية التي توصلت اليها الاجهزة الامنية تشير الى وقوف فصائل فلسطينية من قطاع غزة خلف تلك العملية وهو ما يتم تركيز جهود البحث حوله."

وأضاف المصدر أن "مصر لن تقبل بأي حال من الأحوال أن يستخدم أي طرف أراضيها للاضرار بالمصالح المصرية".

وقال سامي ابو زهري المتحدث بإسم حركة حماس في تصريح لبي بي سي ان ما قاله المصدر الامني المصري يعد تصريحا غير مهني ومتضارب وان القاهرة سبق ونفت اطلاق اي صواريخ من اراضيها

وقال أبو زهري إن الرواية المصرية متضاربة وإن أغراضا سياسية تقف خلف تلك الاتهامات تهدف لتشديد الحصار علي غزة وزيادة التحريض عليها.

وقد بدأت مصر يوم الثلاثاء حملة تمشيط واسعة لسيناء عقب تصريح مسؤول أردني كبير أن لدى بلاده أدلة تفيد بأن الهجوم الصاروخي كان مصدره سيناء.

وقال مسؤول مصري شريطة عدم الافضاح عن هويته "عقب التصريحات الاردنية بدأت مصر حملة تمشيط واسعة لسيناء"

وأكد المصدر "لا توجد جماعات منظمة تعمل في سيناء والاجراءات الأمنية فيها مشددة للغاية. سيتم اكتشاف أي انشطة مثيرة للشبهات".

وقال اللواء محمد شوشة محافظ جنوب سيناء أنه "من المستحيل تقنيا" أن تكون الصواريخ قد انطلقت من سيناء نظرا للطبيعة الجبلية للمنطقة.

كما نفى محافظ شمال سيناء اللواء مراد موافي لـ بي بي سي وجود أى معلومات حول مطلقي الصورايخ.

المزيد حول هذه القصة