تقارير عن إطلاق سراح إسرائيلي كان معتقلا في ليبيا

سفينة المساعدات الليبية في العريش
Image caption تقارير ربطت بين إطلاق سراح الإسرائيلي وموضوع سفينة المساعدات الليبية

قالت وسائل إعلام اسرائيلية إن محادثات سرية جرت عبر وسيط نمساوي بين اسرائيل وليبيا أسفرت عن اطلاق سراح مواطن إسرائيلي اعتقل في ليبيا في مارس/آذار الماضي.

وأوضح موقع صحيفة هآرتس الالكتروني أن رافائيل حداد الذي يحمل الجنسيتين الإسرائيلية والتونسية, اعتقل بعد أن التقط صورا لممتلكات يهودية قديمة في ليبيا لحساب مؤسسة يهودية تاريخية مقرها في اسرائيل.

وكان في استقبال حداد مساء الاحد لدى وصوله الى فيينا وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان, حسب ما ذكر الموقع الالكتروني لصحيفة جيروزاليم بوست الذي نشر صورة لهما في المطار.

ومن ناحيته, ذكر الموقع الالكتروني لصحيفة يديعوت احرونوت أن المفاوضات لاطلاق سراحه كانت جارية منذ عدة اشهر برعاية ليبرمان ويقودها رجل الأعمال النمساوي مارتن شلاف المعروف بأنه صديق لسيف الاسلام القذافي, نجل الزعيم الليبي معمر القذافي.

وأشارت تقارير إلى أن المفاوضات لاطلاق سراح رافاييل حداد استغرقت خمسة أشهر وشهدت شدا وجذبا بين السلطات الليبية وإسرائيل.

واضاف الموقع أن حداد سيسافر الاثنين الى اسرائيل، وأشارت الصحيفة أيضا إلى أن المعلومات حول اعتقاله كانت تخضع للرقابة حتى الآن.

وقالت الصحيفة أيضا إن إسرائيل طلبت من الولايات المتحدة وفرنسا وايطاليا التدخل لدى السلطات الليبية للتأكيد لها ان حداد ليس جاسوسا ولكنه مدني.

وقالت مصادر إسرائيلية لوكالة أسوشييتدبرس إن صفقة الإفراج عن حداد تمت بعد مفاوضات معقدة شملت تسوية بشأن سفينة المساعدات الليبية التي كانت متوجهة إلى غزة الشهر الماضي وغيرت مسارها إلى ميناء العريش المصري حيث أنزلت حمولتها ونقلت برا إلى القطاع.

المزيد حول هذه القصة