احتجاجات اسرائيلية تجبر الخارجية الامريكية على تعديل نصائحها للمسافرين

ايلات
Image caption منتجع ايلات. تعرضت ايلات والعقبة لقصف صاروخي منذ اسبوعين ادى الى مقتل شخص واحد في العقبة

عدلت وزارة الخارجية الامريكية التعليمات التي تقدمها للمسافرين الى اسرائيل بعد ان احتجت الحكومة الاسرائيلية بأن هذه التعليمات تركز على منتجع ايلات بشكل "غير عادل."

فقد استبدلت الخارجية الامريكية تعليماتها السابقة التي اصدرتها منذ خمسة ايام بنسخة جديدة تتجنب الاشارة الى ايلات.

وكانت التعليمات السابقة تنصح الامريكيين المسافرين الى ايلات باحاطة انفسهم علما بمواقع الملاجئ الموجودة فيها تحسبا لتعرض المدينة لهجوم بالصواريخ كالذي جرى مؤخرا.

الا ان التعليمات المعدلة تنص على ان "على الامريكيين في جنوب اسرائيل ان يكونوا على علم بالمخاطر وان يتبعوا النصائح التي يصدرها مكتب الجبهة الداخلية التابع للحكومة الاسرائيلية" دون ان تذكر ايلات بالاسم.

وكانت وزارة السياحة الاسرائيلية قد اشتكت للخارجية الامريكية يوم الاثنين من ان التعليمات السابقة خصت ايلات بالذكر دون ان تأتي على ذكر ميناء العقبة الاردني المجاور الذي تعرض هو الآخر لهجوم بالصواريخ مؤخرا.

وجاء في تصريح اصدرته الوزارة الاسرائيلية "ان هذه التعليمات تكافئ الارهاب وتقوض الاستقرار الاقليمي وتضر بالشعور بالامان الذي توفره اسرائيل لكل من يزورها. ان التفريق بين اسرائيل وجارتها (الاردن) التي شهدت بالفعل خسائر بالارواح يفتقر الى التوازن."

وكان الناطق باسم وزارة الخارجية الامريكية فيليب كراولي قد رفض الشكوى الاسرائيلية اول الامر قائلا "إن هذه التعليمات التي تصدرها الوزارة مبنية على تقييمنا الموضوعي للمخاطر التي قد يتعرض لها الامريكيون، ونحن لا نعتقد ان مستوى الخطورة متساوي بين ايلات والعقبة."