دبلوماسي إيراني بفنلندا ينشق ويهاجم أحمدي نجاد

محمود أحمدي نجاد
Image caption "انتخابه أمر جائر"

ندد دبلوماسي إيراني رفيع المستوى بالرئيس محمود أحمدي نجاد "كرجل خطر"، واستقال من عمله بالسفارة الإيرانية بفنلندا.

وقال حسين علي زادة القائم بالأعمال سابقا إنه اتخذ قراره بالاستقالة العام الماضي بعد ما وصفه بالانتخاب الجائر للرئيس أحمدي نجاد.

وهذه هي المرة الثانية التي يستقيل فيها دبلوماسي إيراني هذا العام من منصبه في الخارج.

وكان الدبلوماسي الايراني محمد رضا حيدري قد أعلن استقالته في كانون الثاني/يناير الماضي.

ونقل تلفزيون (ان ار كي) النرويجي عنه قوله حينئذ:" ان معاملة السلطات الايرانية مع المتظاهرين في فترة اعياد الميلاد جعلتني ادرك انني لا استطيع الاستمرار".

إلا أن طهران تقول إن علي زاردة قد أنهى مدة خدمته، وهو ما أعلنته أيضا ردا على أنباء استقالة حيدري.