الرباعية تطالب الحكومة الاسرائيلية بتمديد تجميد الاستيطان

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

دعت اللجنة الرباعية للسلام في الشرق الاوسط التي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والامم المتحخدة وروسيا الى تمديد تجميد الاستيطان في الضفة الغربية.

وجاء في بيان اصدرته اللجنة في نيويورك الثلاثاء عقب اجتماعها ان "اللجنة الرباعية تشير الى ان المذكرة الاسرائيلية المهمة حول الاستيطاني الصادرة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي تركت اثرا ايجابيا وهي تدعو بشدة الى تمديدها".

واضافت اللجنة انها "تذكر بان الاعمال الاحادية من كل طرف خصوصا النشاط الاستيطاني لا يمكن ان تستبق نتائج المفاوضات ولن تعترف بها الاسرة الدولية".

الرباعية

هناك اجماع دولي على ضرورة تجميد الاستيطان

واكدت ان السلام لا يمكن ان يكون "عادلا ودائما وتاما" في الشرق الاوسط الا اذا تضمن اتفاقات بين اسرائيل وسوريا من جهة وبين اسرائيل ولبنان من جهة اخرى".

"ايام حاسمة"

من جهة اخرى اعلن ناطق باسم رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس ان الايام العشرة المقبلة ستحدد مصير عملية السلام في الشرق الاوسط.

وقال نبيل ابو ردينة الذي يرافق عباس ان هناك جهدا دوليا كبيرا لتذليل العقبات التي تواجهها المفاوضات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي وخاصة مسألة الاستيطان.

واعلن عباس عقب الاجتماع بالمستشارة الالمانية انجيلا ميركل ان على العالم ان يدرك الحاجة الى وقف الاستيطان.

ويعقد المسؤولون الاسرائيليون والفلسطينيون اجتماعات في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة اذ يتواجد كبار المسؤولين الاسرائيليين والفلسطينيين في نيويورك ومن بينهم كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ووزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك.

فقد التقي في هذا الاطار اسحق مولوخو، كبير مستشاري رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو، بعريقات حسب المصادر الاسرائيلية.

وكان الرئيس الفلسطيني اعلن الاثنين في تصريح لوكالة فرانس برس انه غير مستعد للتفاوض "يوما واحدا" مع اسرائيل في حال استئناف الاستيطان اليهودي في الاراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال في بداية اجتماعه مع الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز الاثنين في مقر إقامة عباس في نيويورك: "موقفنا ابلغناه للحكومة الاسرائيلية وهي تعرفه" وذلك ردا على سؤال حول رد فعل السلطة الفلسطينية تجاه المفاوضات اذا استمر الاستيطان.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك