باراك: احتمال 50 في المئة التوصل الى اتفاق بشأن الاستيطان

باراك
Image caption باراك يرى ان هناك فرصة 50 في المئة

قال وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك إن هناك فرصة بنسبة خمسين بالمئة للتوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين بخصوص تجميد البناء في المستوطنات.

وجاءت تصريحات باراك في مقابلة مع بي بي سي أجراها قبل مغادرته نيويورك إلى اسرائيل ،وقال باراك لمراسلة بي بي سي بريدجيت كيندال إنه سيحاول اقناع اعضاء حكومته بالحاجة إلى حل وسط لكنه قال إنه ليس واثقا من النجاح.

وأضاف باراك " آمل ألا تنهار المحادثات لكني لا أستطيع أن أعد بذلك".

وأكد أنه يشارك الرئيس الامريكي باراك اوباما تفاؤله بإنه اذا تم تجاوز مأزق تجميد البناء في المستوطنات فإنه سيكون من الممكن التوصل الى اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين خلال عام.

وقال الوزير" أعتقد أن ذلك ممكن، وأعتقد أن الإدارة الأمريكية تبذل جهدا كبيرا للتوصل إلى هذا الاتفاق من خلال تشجيع الجانبين على أن يكونوا واقعيين ويتخذوا قرارات".

وأشار أيضا إلى أن واشنطن تؤيد إقامة دولة فلسطينية وتدعم أيضا احتياجات إسرائيل الأمنية وهو ما يساعد في التوصل إلى اتفاق، مضيفا "آمل أن ننجح معا في ذلك".

ويرى باراك إن المشكلة الآنية التي تواجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس هي القيود المفروضة عليهما بفعل الضغوط الداخلية، وقال إن المنخرطين في عملية التفاوض لا يمكنهم ان يدعوا هذه الفرصة التاريخية تفلت بسبب حقيقة أن اسرائيل لا تملك طريقة لوقف جميع اعمال البناء في المستوطنات.

وقال إنه سيكون "شيئا غبيا ومأساويا" أن يسمح الطرفان للجدل حول تجديد إسرائيل لتعليق النشاطات الإستيطانية بأن ينسف محادثات السلام.

واعتبر أن الطرفين لا يستطيعان ترك هذه الفرصة التاريخية تفلت بسبب "أن إسرائيل غير قادرة على إيقاف البناء في المستوطنات بشكل كامل".

المزيد حول هذه القصة