جنوب السودان: أسلحة للمليشيات لمقاومة جيش الرب

مواطنون جنوبيون
Image caption يعاني جنوب السودان من اضطرابات وصراعات مسلحة

قررت حكومة جنوب السودان توزيع أسلحة على مليشيات في ولاية غرب الاستوائية للتصدي لهجمات "جيش الرب للمقاومة".

وقال جوزيف باكاسورو والي ولاية غرب الاستوائية لبي بي سي إن حكومته ستوزع على السكان أسلحة ومعدات بقيمة مليوني دولار.

وتعرف المجموعات التي تتولي الدفاع عن سكان تلك المناطق باسم "أرو بويز" (أبناء السهم)، لكنهم لا يملكون أسلحة نارية بل يعتمدون على السواطير فقط في تصديهم لجيش الرب.

وخصص برلمان جنوب السودان خمسة ملايين جنيه سوداني (مليونا دولار) لتدريب هذه المليشيات وتزويدها بالسلاح وأنظمة الاتصال.

اتهامات

وتتهم حكومة جنوب السودان الحكومة السودانية المركزية بدعم جيش الرب لزعزعة الأوضاع في الجنوب قبيل الاستفتاء على تقرير المصير.

يذكر أن جنوب السودان الذي يتمتع بحكم شبه ذاتي، يستعد مواطنوه للأدلاء بأصواتهم في استفتاء على تقرير المصير في التاسع من يناير/ كانون الثاني المقبل.

ويعتبر هذا الاستفتاء آخر حلقة من بنود اتفاقية السلام الشامل التي وقعتها الحكومة السودانية عام 2005 مع الحركة الشعبية لتحرير السودان.

وأنهى اتفاق السلام أكثر من عقدين من الحرب الأهلية التي اندلعت عام 1983، لكن تطبيق الاتفاقية تعثر بسبب الخلافات المتلاحقة بين الحركة الشعبية وحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

ويعتقد العديد من المراقبين أن استفتاء تقرير المصير سيؤدي إلى انفصال الجنوب، كما يخشى من تجدد اندلاع الحرب الأهلية بسبب بعض القضايا العالقة مثل ترسيم الحدود وتقسيم الديون والجنسية وغيرها.