نصر الله: ليس لايران مطامع في المنطقة

انصار حزب الله يرفعون صور نصر الله واحمدي نجاد

اكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان الجمهورية الاسلامية في ايران ليس لديها اي مشاريع في المنطقة كما يروج البعض.

وكان حزب الله اقام استقبالا شعبيا للرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الذي يقوم بزيارة رسمية الى لبنان.

وشارك في الاستقبال انصار حزب الله وحركة امل، وتحدث فيه نصر الله واحمدي نجاد.

واشار نصر الله في كلمته الى ان "مشروع ايران للبنان هو مشروع اللبنانيين ومشروعها لفلسطين هو ما يريده الشعب الفلسطيني ومشروعها للمنطقة العربية هو مشروع الشعوب العربية".

واكد ان ايران "تتطلع الى لبنان حراً مستقلاً موحداً سيداً عزيزاً شامخاً حاضراً في المعادلة الاقليمية".

كما اكد نصر الله ان ايران هي "من اهم الضمانات الكبرى لوأد الفتن وتعطيل الحروب ونصرة المستضعفين في العالم".

وشكر الامين العام لحزب الله الرئيس الايراني والجمهورية الاسلامية على دعمها ومساندتها للبنان في كل الظروف.

وفي كلمته قال الرئيس الايراني انه يشكر "الله على توفيقه لزيارة الشعب اللبناني العزيز"، معتبراً ان لبنان هو "مهد العابدين والاحرار، وهو واحة خضراء تزدان بالورود التي يفوح منها عطر الاديان والطوائف والمذاهب المتنوعة".

وشدد الرئيس الايراني على ان "لبنان هو مدرسة المقاومة والصمود امام جبابرة هذا العالم وهو جامعة الملاحم والجهاد في سبيل الأهداف الانسانية المقدسة". وقال احمدي نجاد انه "في وقت اغتالت يد الغدر الآثمة شخصية عزيزة، نرى كيف تلفق الاخبار في سعي للوصول الى لاتهام باقي الاصدقاء".

وتلك اشارة الى اغتيال رفيق الحريري وما تتناقله الانباء من توقع ان تصدر المحكمة الدولية التي تحقق في الاغتيال اتهامات لاعضاء من حزب الله.