تفجير انبوب نفط في اليمن والسلطات تتهم القاعدة

بدأت السلطات اليمنية اليوم البحث عن اصحاب الطرود الملغومة
Image caption بدأت السلطات اليمنية اليوم البحث عن اصحاب الطرود الملغومة

فجر مسلحون خطا صغيرا لنقل النفط في جنوب اليمن الثلاثاء، بينما بدأ اليمن حملة للبحث عن المسؤولين عن محاولة ارسال طردين ملغومين الى الولايات المتحدة.

وقال مسؤولون محليون ان من المعتقد أن متشددين من تنظيم القاعدة فجروا خط الأنابيب الواقع في محافظة شبوة.

وقالت نفس المصادر ان شركة كورية جنوبية تتولى تشغيل الخط، لكنهم امتنعوا عن الادلاء بمزيد من التفاصيل.

ولم يتضح ان كانت الصادرات ستتأثر بالانفجار.

ونقلت وكالة رويتترز عن مسؤول محلي قوله ان خط الانابيب الذي ينقل النفط الخام الى مرفأ تصدير فجر بعبوة ناسفة موقوتة، مرجحا ان يكون تنظيم القاعدة مسؤولا عن الهجوم.

وبدأ اليمن الثلاثاء عملية واسعة لاعتقال صانع قنابل سعودي متهم بالمسؤولية عن مؤامرة تفجيرات فاشلة شملت طردين ملغومين مرسلين الى الولايات المتحدة.

وأرسلت قوات الامن الى محافظة مأرب وكذلك الى شبوة حيث يقع خط الانابيب.

وهددت القاعدة في الماضي باستهداف البنية الاساسية للنفط والغاز في اليمن لكن مثل هذه الهجمات كانت نادرة نسبيا.

ولتنظيم القاعدة في جزيرة العرب معاقل في محافظتي مأرب وشبوة حيث تقع حقول النفط والغاز الخاصة بشركات العالمية.