إسرائيل تطرد نائبا في البرلمان السويدي شارك في "أسطول الحرية"

محمد كابلان
Image caption كان محمد كابلان ضمن المشاركين في "أسطول الحرية" الذي اعترضته وحدة كوماندوز إسرائيلية

أعلنت متحدثة باسم وزارة الداخلية الاسرائيلية الاحد طرد نائب في البرلمان السويدي لدى وصوله إلى مطار بن جوريون كان ضمن المشاركين في "أسطول الحرية" الذي كان متجها إلى غزة واعترضته وحدة كوماندوز إسرائيلية في المياه الدولية في مايو / آيار الماضي.

وقالت المتحدثة سابين حداد إن عضو البرلمان محمد كبلان التركي الأصل والفنان الإسرائيلي درور فيلر المقيم في السويد والذي تخلى عن جنسيته الاسرائيلية وكان أيضا على متن إحدى سفن اسطول المساعدات "طردا لانهما لم يحترما الاجراءات".

وأضافت "خلال احتجازهما بعد اعتراض سفن الأسطول وقع جميع الركاب قبل ترحيلهم على رسالة يتعهدون فيها بطلب تصريح لدخول اسرائيل من سفارة اسرائيل في بلادهما قبل محاولة العودة". وأكدت أنهما "كانا على علم تام بهذه الاجراءات التي لم يحترماها".

وكانت إسرائيل قد منعت في أكتوبر / تشرين الأول الماضي الناشطة الايرلندية الشمالية ميريد ماجواير الحائزة على جائزة نوبل للسلام من دخول البلاد على لمشاركتها في محاولة كسر كسر الحصار المفروض على غزة عن طريق سفينة مساعدات ايرلندية في يونيو/ حزيران الماضي. وكان الاعتداء الإسرائيلي على سفينة المساعدات "مافي مرمرة" قد أسفر عن مقتل تسعة نشطاء أتراك.

المزيد حول هذه القصة