البرلمان العراقي يقر بالاجماع الاتفاق السياسي الاخير

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

صوت النواب العراقيون في جلسة البرلمان السبت بالإجماع على مبادرة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني الذي رعى اتفاقا بين مختلف الكتل السياسية لتشكيل حكومة شراكة.

وشهدت الجلسة خطابات تصالحية من النواب عن مختلف الكتل السياسية في محاولة لرأب الصدع وانقاذ الاتفاق الذي تم التوصل اليه لتشكيل حكومة جديدة.

وقال نواب من كتلة العراقية بزعامة أياد علاوي ان انسحاب عدد من نواب الكتلة من جلسة يوم الخميس الماضي نجم عما وصفوه بسوء فهم.

وتتناقض هذه التصريحات مع ما صرح به علاوي في مقابلة صحفية الجمعة قال فيها ان اتفاق الشراكة قد مات وانه يرفض المشاركة في حكومة برئاسة نوري المالكي.

وكان نواب العراقية قد غادروا جلسة البرلمان الخميس قبل التصويت على انتخاب الرئيس جلال الطالباني الذي قام بتكليف المالكي بتشكيل الحكومة في ضوء اتفاقية لتقاسم السلطة.

وقال صالح المطلك ان هناك خطوطا حمر لن تقبل القائمة بتجاوزها خلال جلسة السبت.

المالكي وعلاوي والطالباني

الاتفاق جاء بعد عثرات كثيرة بين الفرقاء

وفي مقابلة مع بي بي سي قال المطلك ان من بين تلك الامور الاساسية المصالحة الوطنية، والمجلس السياسي للامن الوطني، بالاضافة الى النظام الداخلي لمجلس الوزراء.

ويرى كثيرون أن دعم نواب القائمة العراقية التي فازت بالانتخابات بأغلبية ضئيلة، ضروري لمنع تفاقم العنف مجددا.

وقال النائب الكردي المستقل محمود عثمان لوكالة أنباء فرانس برس: "كان واضحا أن الاتفاقية غير مستقرة، قد تكون وقعت خلف أبواب مغلقة، وحين عرفت تفاصيلها لم تحظ بدعم أحد الأطراف، واذا كان هذا يعني عدم مشاركة ائتلاف العراقية في الحكم فستكون هناك مشاكل".

وكانت العراقية قد أكدت أنها ستشارك في الحكومة المقبلة، على وفق الاتفاق السياسي مع الكتل الاخرى، وانه تم اختيار علاوي رئيسا للمجلس الوطني للسياسات الاستراتيجية.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك