مقتل 21 مدنيا في اعمال عنف في مقديشو

سوق في مقديشو
Image caption سوق في مقديشو

قتل 21 مدنيا على الاقل الاربعاء في مقديشو اثناء معارك اندلعت بين المتمردين وقوات الاتحاد الافريقي في الصومال.

ونقلت وكالة فرانس برس عن شهود عيان ان معظم الضحايا قتلوا في بكارا اكبر سوق في العاصمة الصومالية يقع في جنوب المدينة.

وقد انفجرت عبوة ناسفة لدى مرور قافلة لقوات الاتحاد الافريقي بالقرب من الاكاديمية العسكرية جال سياد مما ادى الى اندلاع معارك شرسة لم تدم طويلا بالاسلحة الثقيلة.

وقال مسؤول اجهزة الاسعاف في مقديشو علي موسى للوكالة، "ان الفرق الطبية استدعيت على عجل الى سوق بكارا حيث انتشلت جثث 16 مدنيا قتلوا في عمليات القصف.

وقال احد تجار السوق لفرانس برس: "سمعنا في البداية تبادلا كثيفا للنيران باسلحة رشاشة ثم انفجارا قبل ان نجد انفسنا تحت قذائف الهاون. واصابت تسع قذائف على الاقل قطاعات السوق حيث يبيع تجار الذهب والخضار".

واوضح "رأيت جثث تسعة مدنيين في هذين المكانين لكن قتل مدنيون اخرون في اماكن اخرى في السوق".

وذكر شهود عيان ان خمسة اشخاص قتلوا في تبادل للنيران وقع على اثر انفجار العبوة الناسفة التي كانت مخبأة تحت كومة من النفايات.

وقال احدهم: "كانت هناك حافلات للنقل في المنطقة التي اصاب فيها الانفجار القافلة وقتل خمسة مدنيين في التراشق بالنيران" الذي تبع ذلك.

المزيد حول هذه القصة