غزة:غارتان اسرائيليتان إثر اطلاق صاروخ "جراد" على اسرائيل

صواريخ تطلق من غزة
Image caption الجيش الاسرائيلي: 180 صاروخا وقذيفة هاون قد اطلقت على اسرائيل من قبل المسلحين في غزة عام 2010.

ذكرت مصادر طبية فلسطينية أن ستة فلسطينيين اصيبوا بجراح إثر غارتين جويتين شنتهما الطائرات الحربية الاسرائيلية على هدفين في غزة بعد اطلاق صواريخ من القطاع.

وتأتي الغارتان بعيد اعلان الجيش الاسرائيلي عن سقوط صاروخ من نوع "جراد" الذي يصل مداه الى اكثر من 30 كلم صباح الجمعة على جنوب اسرائيل من دون وقوع ضحايا.

واوضح شهود عيان ان الطائرات الحربية الاسرائيلية استهدفت منزلا شرق دير البلح وارضا خلاء شرق مدينة خان يونس.

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن المتحدث باسم الخدمات الطبية في قطاع غزة ادهم ابو سلمية ان "خمسة جرحى بينهم امرأتان وطفلة وصلوا الى مستشفى شهداء الاقصى"، موضحا انهم "اصيبوا في غارة استهدفت منزلافي دير البلح وان جروحهم تتراوح بين طفيفة ومتوسطة".

واضاف ان فلسطينيا "سادسا اصيب بجروح طفيفة في الغارة على خان يونس نقل الى مستشفى ناصر".

وكان الجيش الاسرائيلي قال إن صاروخا من نوع "جراد" طويل المدى قد أطلق على اسرائيل من غزة وسقط بالقرب من بلدة أوفاكيم دون ان يتسبب بأي اصابات.

وقال المسؤولون الاسرائيليون إن هذه الهجمة بصاروخ "جراد" هي الاولى من نوعها منذ عدة شهور.

وتقول التقارير إن صاروخا من نوع القسام وأربع قذائف هاون قد اطلقت من غزة يوم الخميس.

انخفاض

وكانت ضربة جوية اسرائيلية الأربعاء الماضي قتلت عضوين في جماعة جيش الاسلام، إحدى الجماعات الفلسطينية المسلحة.

وصواريخ "جراد" هي صواريخ من صنع سوفييتي يصل مداها إلى 40 كم، اي ضعف مدى صواريخ القسام المصنوعة في غزة التي يستخدمها عادة المسلحون في قطاع غزة.

وكان معدل اطلاق الصواريخ قد انخفض بشكل كبير جدا بعد الهجوم الاسرائيلي على غزة في ديسمبر/كانون الأول عام 2008 .

وطبقا لارقام احصاءات الجيش الاسرائيلي ثمة 180 صاروخا وقذيفة هاون قد اطلقت على اسرائيل من قبل المسلحين عام 2010.

ولم يقتل خلال الـ 18 شهر الماضية سوى عامل تايلندي الجنسية يعمل في مزرعة اسرائيلية بصاروخ اطلق من غزة.

وتقول الامم المتحدة إن 55 فلسطينيا بينهم 22 من المدنيين قد قتلوا في عمليات للجيش الاسرائيلي عام 2010.

كما تشير الامم المتحدة إلى جرح أكثر من 200 فلسطيني في الفترة ذاتها.