البرلمان العراقي يعاود جلسات اختيار الوزراء الجدد

المالكي وعلاوي والطالباني
Image caption الاتفاق جاء بعد عثرات كثيرة بين الفرقاء

يعقد مجلس النواب العراقي (البرلمان) جلسة الاحد لاستئناف المحادثات المتعلقة بتشكيل الحكومة الجديدة، بعد عطلة عيد الاضحى.

وتتفاوض الكتل البرلمانية المشاركة على توزيع الحقائب الوزارية، الى جانب تحديد دور ومهام المجلس الوطني للسياسات الاستراتيجية، وهو المجلس المشكل حديثا بموجب الاتفاق السياسي مع قائمة العراقية بزعامة اياد علاوي، المتوقع ان يكون رئيسا له.

وقد خسر علاوي معركة منصب رئيس الوزراء لصالح نوري المالكي، الذي سيحكم العراق لولاية ثانية.

وكان البرلمان العراقي قد صوت السبت الماضي بالإجماع على مبادرة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني الذي رعى اتفاقا بين مختلف الكتل السياسية لتشكيل حكومة شراكة وطنية.

ويرى كثيرون أن دعم نواب القائمة العراقية التي فازت بالانتخابات بأغلبية ضئيلة، ضروري لمنع تفاقم العنف مجددا.

وقد اكدت قائمة العراقية أنها ستشارك في الحكومة المقبلة، وفق الاتفاق السياسي مع الكتل الاخرى، وانه تم اختيار علاوي رئيسا للمجلس الوطني للسياسات الاستراتيجية.

المزيد حول هذه القصة