الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز "يخضع لعملية جراحية ناجحة"

الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز
Image caption العاهل السعودي وصل الى نيويورك وادخل الى المستشفى الاثنين

خضع العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز لعملية جراحية في نيويورك وصفت بـ"الناجحة" حسبما نقلت وسائل الاعلام عن بيان للبلاط الملكي في السعودية.

ونقلت وكالة الانباء السعودية عن بيان اصدره البلاط "تم سحب التجمع الدموي وتعديل الانزلاق الغضروفي وتثبيت الفقرة المصابة" واضاف "تكللت العملية ولله الحمد بالنجاح"

وعاد ولي العهد الامير سلطان الذي يعاني أيضا من مشاكل صحية الى البلاد ليدير شؤون أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم.

ولا يعرف الى متى سيظل الملك عبد الله خارج المملكة.

وتحرص المملكة على أن تظهر لحلفائها وفي مقدمتهم واشنطن أنه لن يحدث فراغ في السلطة بينما يعاني الملك وولي العهد من مشكلات صحية ولكن مسألة ما اذا كان الشخص الذي سيدير شؤون المملكة مستقبلا يظل مبعث قلق للدول الغربية.

وتجدر الاشارة الى ان الملك عبد الله البالغ من العمر 86 عاما وصل الى نيويورك يوم الاثنين وادخل الى احد المستشفيات للعلاج.

وافيد ان الملك الذي "يشعر بتحسن كبير بعد العملية".

والشخص الثالث المرشح لتولي الحكم في السعودية بعد عبد الله وسلطان هو وزير الداخلية الامير نايف البالغ من العمر 76 عاما الذي يحسب علي التيار المحافظ داخل الاسرة الحاكمة.

وتشعر الدول الغربية بالقلق على مصير الاصلاحات السياسية والاجتماعية التي قام بها الملك عبد الله في حال وصول نايف الى ال سدة الحكم.

ويحظى استقرار السعودية باهمية كبيرة على المستوى الاقليمي والدولي حيث تمتلك السعودية خمس الاحتياطات العالمية من النفط واكبر مصدر للنفط واهم حلفاء واشنطن في المنطقة.

وكانت الشكوك حول صحة عبد الله قد تظهر اثر الغاء الزيارة التي كان يعتزم القيام بها الى فرنسا في شهر يوليو/تموز الماضي.