وفاة أحد جرحى احتجاجات الكنيسة بمصر

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

ارتفع عدد ضحايا الاشتباكات التي وقعت الأربعاء في محافظة الجيزة بمصر إلى اثنين بعد وفاة شخص آخر متأثرا بجروحه.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت أن حصيلة الاشتباكات بين قوات الأمن ومتظاهرين مسيحيين قتيل واحد و67 جريحا، بينهم أربعة ضباط أبرزهم اللواء ماهر محمود نائب مدير أمن الجيزة.

وجرت الاشتباكات بين قوات الامن المصرية ومتظاهرين مسيحيين كانوا يحتجون على أمر بوقف البناء في مبنى خدمات تابع لكنيسة في العمرانية.

وتقول المحافظة إن ترخيص البناء منح لتشييد مبنى خدمات فيما عملية البناء الفعلية تشمل إقامة كنيسة.

وذكر محامي المتهمين في قضية الاشتباكات لموفد بي بي سي محمد طه ان النيابة العامة وجهت سبعة اتهامات لـ 156 مسيحيا من بينها الشروع في القتل، على خلفية الاشتباكات.


واضاف انه توجه للنائب العام بطلب لوقف توجيه هذه التهم.

المبنى المختلف عليه في العمرانية يحيط به رجال الأمن

أحاط رجال الأمن بالمبنى إثر الاحتجاجات

وكان المحتجون قد أغلقوا شارع الهرم المؤدي إلى المنطقة الأثرية وكذلك الطريق الدائري وهو طريق رئيسي بالقاهرة، ولم يسمحوا إلا لعربات البناء بالمرور لاستكمال أعمال البناء، وتم استدعاء عدد كبير من رجال الأمن الذين اشتبكوا مع المحتجين.

كما دارت اشتباكات كبيرة أمام مبنى محافظة الجيزة بين متظاهرين محتجين ورجال الأمن تسببت في سقوط عدد كبير من المصابين وخسائر في الممتلكات.

ويشكو المسيحيون في مصر من صعوبة الحصول على تراخيص لبناء كنائس جديدة هم في حاجة إليها مع الزيادة الطبيعية في عددهم كما يقولون.

وأحد سبل تحقيق ذلك هو الحصول على تراخيص لبناء مراكز خدمات كنسية وتحويلها إلى كنائس كما تقول وكالة أسوشيتدبرس للأنباء.

وتقول جماعات حقوق الإنسان إن الهجمات على مسيحيين في مصر تتصاعد وتيرتها، مع فشل الحكومة في تخفيف الاحتقان الطائفي الذي أصبح مزمنا في مجتمع تتعزز فيه الأصولية الدينية.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك