اعتقال مهاجمي كنيسة سيدة النجاة ببغداد

قداس
Image caption المسيحيون العراقيون اقاموا قداسا لروح موتاهم

اعلن ضابط عراقي بارز عن اعتقال مجموعة قال انها المسؤولة عن الهجوم على كنيسة النجاة ببغداد، الذي اسفر عن مقتل اكثر من 50 قتيلا.

وقال اللواء احمد ابو رغيف مدير شؤون الداخلية في وزارة الداخلية العراقية ان السلطات الامنية قبضت على "اخطر مجموعة ارهابية في بغداد، والتي اعترفت بتنفيذ الاعتداء على كنيسة سيدة النجاة".

واضاف ابو رغيف ان "المجموعة تتكون من 12 فردا منهم القائد العسكري الجديد للمجموعة في بغداد".

الا انه امتنع عن ذكر اسم هذه المجموعة او كيفية اعتقالها.

وكان تفجير الكنيسة، الذي وقع في بغداد مطلع الشهر الحالي، قد اسفر عن مقتل 52 شخصا واصابة العشرات.

وقد تبنى تنظيم "دولة العراق الاسلامية"، التابع لتنظيم القاعدة في العراق، الهجوم على الكنيسة الواقعة في منطقة الكرادة وسط بغداد الاحد الثاني من الشهر الحالي، وهو الاعنف ضد المسيحيين في العراق.

وأدان البابا بنديكتوس السادس عشر الهجوم، وصفه بأنه "عنف عبثي ووحشي ضد عزل" في العراق.

وقد تقلص عدد المسيحيين في العراق من نحو مليون نسمة الى اقل من 500 ألف منذ الغزو والاحتلال الأمريكي للعراق في 2003.

المزيد حول هذه القصة