رئيس مفوضية استفتاء انفصال السودان يعتزم المطالبة بتأجيل التصويت 3 أسابيع

مركز استفتاء في جنوب السودان
Image caption بات متاحا لسكان جنوب السودان تسجيل اسمائهم حتى الثامن من كانون الاول/ديسمبر.

قال نائب رئيس المفوضية التي تنظم الاستفتاء على انفصال جنوب السودان الخميس ان رئيس المفوضية يعتزم مطالبة زعماء البلاد بتأجيل التصويت نحو ثلاثة أسابيع في خطوة قد تثير حفيظة الجنوبيين.

وتجري حاليا مساعي للوفاء بموعد التاسع من يناير/ كانون الثاني لاجراء الاستفتاء الذي سيختار فيه الجنوب اما الانفصال أو البقاء ضمن السودان الموحد.

وكانت المفوضية المسؤولة عن تنظيم الاستفتاء قد مددت العطاء الذي طرحته لطبع بطاقات التصويت بثلاثة اسابيع تقريبا، مما قد يؤدي الى تاجيل اجراء الاستفتاء في موعده المقرر.

وقال جورج بنجامين المتحدث باسم مفوضية استفتاء جنوب السودان لوكالة فرانس برس ان "العطاء مدد حتى الخامس من ديسمبر كانون الاول لاتاحة الفرصة لانضمام الشركات السودانية" الراغبة في ذلك.

وكانت مدة العطاء الاصلية تنتهي في 15 نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وخلال الانتخابات السودانية التي جرت في ابريل نيسان الماضي، استغرق طبع المواد الانتخابية اكثر قليلا من شهر، كما تطلب الامر من الامم المتحدة نحو ثلاثة اسابيع لتوزيع هذه المواد في كل انحاء البلاد.

وللتذكير، فقد مددت اللجنة المسؤولة عن تنظيم استفتاء تقرير المصير في جنوب السودان فترة التسجيل على لوائح المؤهلين للمشاركة لمدة اسبوع، لكنها قالت إن ذلك لن يغير موعد الاستفتاء.

وتقول اللجنة ان بعض مراكز التسجيل لم تستوعب الاقبال الكبير من حشود الراغبين في التسجيل ونفدت استمارات التسجيل فيها.

وذكرت اللجنة أن 1.3 مليون ناخب قد سجلوا اسماءهم من مجموع 5 ملايين ونصف، العدد المقدر للمؤهلين للتسجيل ومنهم 500 الفا في الشمال ومثلهم خارج البلاد.

ويعطي الاستفتاء وهو جزء من اتفاقية السلام الشامل عام 2005 الحق لسكان جنوب السودان في تقرير مصيرهم بالانفصال عن الشمال او البقاء ضمن سودان موحد.

ويرفض الجنوبيون الذين يتوقع على نطاق واسع أن يختاروا الانفصال أي تأجيل للاستفتاء وحذر محللون من أن الخلافات يمكن أن تشعل الصراع من جديد.

المزيد حول هذه القصة