اسرائيل تحاول جاهدة مكافحة حريق غابات جبل الكرمل

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

لا تزال النيران تستعر في شمالي إسرائيل لليوم الثاني على التوالي، فيما يقر رجال الإطفاء بعجزهم حتى الآن عن احتواء الحرائق.

وقد تم استدعاء جميع رجال الإطفاء في البلاد لمكافحة النيران التي المشتعلة في غابات جبل الكرمل بالقرب من مدينة حيفا.

وتساعد في إطفاء الحرائق طائرات مختصة باخماد الحرائق أرسلتها قبرص واليونان وتركيا والمملكة المتحدة بعد مناشدة إسرائيل العالم مساعدته في ذلك.

ومن المتوقع أن تصل مجموعة أخرى من الطائرات خلال الساعات القليلة المقبلة.

وتشير الحصيلة الاخيرة الى ان الحرائق أدت الى مقتل واحد وأربعين شخصا وجرح نحو ستة عشر آخرين بينهم ثلاثة في حالة حرجة.

وقال آفيجدور ليبرمان وزير الخارجية الإسرائيلي إنه يأمل في أن يتم احتواء النيران بحلول السبت.

وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قد دعا قادة اليونان وقبرص وايطاليا وروسيا الى ارسال طائرات مكافحة حرائق اضافية.

وقال نتنياهو بعد ذلك ان قبرص واليونان واسبانيا سترسل عشر طائرات لمكافحة الحريق ومروحية.

تعازي

الحريق

السلطات لاتزال تسعى لمعرفة أسباب وقوع الحريق

من جهة أخرى قدم الرئيس الأمريكي باراك أوباما "تعازيه الحارة" في ضحايا حريق الغابات في جبل الكرمل باسرائيل وعرض تقديم مساعدة أمريكية.

وقال أوباما خلال استقبال بمناسبة عيد الأنوار اليهودي مساء الخميس في البيت الابيض "أريد ان اقدم تعازي الحارة لعائلات واقارب جميع الذين قضوا بسبب حريق الغابات هذا في شمال اسرائيل".

واضاف في حضور حوالى 500 مدعو بينهم سفير اسرائيل في واشنطن ان "الولايات المتحدة تتخذ اجراءات لمساعدة اصدقائنا الاسرائيليين".

وأوضح "قبل وقت قليل أدلى سفيرنا في تل ابيب بتصريح طلب فيه من الحكومة الأمريكية تقييم المصادر التي نملكها لمكافحة النيران وتقديمها الى الاسرائيليين في اسرع وقت ممكن".

وختم بالقول "هذا بالتأكيد ما يجب القيام به مع الاصدقاء".

وكان واحد وأربعون شخصا قد لقوا مصرعهم في الحريق الهائل الذي اندلع قبل ظهر الخميس في غابات جبل الكرمل بالقرب من مدينة حيفا في شمال اسرائيل ما ادى الى اجلاء حوالى 12 ألف نسمة من المنطقة.

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو "لقد أودى الحريق الذي يجتاح جبل الكرمل بحياة عدد كبير من الضحايا.

وذكر مسؤولون إسرائيليون أن معظم القتلى هم حراس سجن كانوا على متن حافلة تابعة للشرطة الإسرائيلية في منطقة الحرائق بالقرب من مدينة حيفا الساحلية.

وصرح مدير خدمات الاسعاف في إسرائيل أن الحريق تسبب في اصابة عشرات الأشخاص بحروق.

وتابع "تدربنا كثيرا لكنا لم نشهد مثل هذه الحرائق حيث ترتفع السنة اللهب نحو أربعين وخمسين مترا" مضيفا "ربما ستستمر لعدة ايام. وقد نحتاج مساعدة من تركيا واليونان".

واضاف "استدعينا قوات الاطفاء من كل المدن الاسرائيلية وأخلينا قرية عسفيا وكيبوتس بيت ارون".

وقالت الاذاعة الاسرائيلية الناطقة باللغة العربية ان "هذا الحريق لم يسبق له مثيل في السنوات الاخيرة" موضحا ان "النيران التهمت آلاف الدونمات من الغابات الطبيعية وهي تنتشر نحو السفوح الغربية لجبل الكرمل".

واضافت الاذاعة ان "الحريق اندلع بالقرب من المدخل الشمالي لبلدة عسفيا ربما في مكب للنفايات، وقد اغلقت الشرطة الطريق المؤدي من عسفيا ودالية الكرمل الى حيفا.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك