القاعدة تدعي اغتيال الزعيم الروحي للحوثيين في اليمن والحركة تنفي

اكدت القاعدة في جزيرة العرب الجمعة ان الزعيم الروحي للمتمردين الحوثيين في اليمن الذي توفي الاسبوع الماضي عن 86 عاما قتل في هجوم شنه التنظيم ولم يمت باسباب طبيعية كما اعلن الحوثيون.

Image caption المتحدث باسم الحوثيين قال إن بدر الدين الحوثي مات معاناة من الربو

وقالت القاعدة في بيان على شبكة الانترنت بأن منفذ العملية هو أبو عائشة الصنعاني الهاشمي وأن التفجير أودى بحياة أكثر من 30 شخصا آخرين.

وكانت عملية انتحارية نفذت بسيارة مفخخة استهدفت موكبا للحوثيين في احتفالاتهم بيوم الغدير في محاظة الجوف في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني أسفرت عن مقتل شخص وجرح 20 آخرين.

وفي اتصال هاتفي أجراه مراسل بي بي سي في اليمن عبدالله غراب مع المكتب الأعلامي للحوثيين، نفى أبو هاشم الحوثي ما ورد في بيان القاعدة ووصفه بالكذب و"الفرقعات الإعلامية بحثا عن انتصارات وهمية".

وأكد المتحدث باسم الحركة أن بدر الدين الحوثي توفي وفاة طبيعية بعد معاناة مريرة من مرض الربو.

وكان عبد الملك الحوثي، القائد الميداني للحوثيين قد أصدر تعليماته لأتباعه بقتل كل من يتعاون مع ما يسمى بتنظيم القاعدة عقب عمليتين انتحاريتين استهدفتا الحوثيين.

كما شدد الحوثيون من اجراءاتهم الأمنية وعينوا حراسات أمنية مشددة على أي تجمعات لأتباعهم ونصبوا عدة نقاط تفتيش على كل الطرقات المؤدية الى صعده.

المزيد حول هذه القصة