بارزاني: "هوية كركوك الكردية ليست محل مساومة"

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال مسعود بارزاني رئيس حكومة اقليم كردستان شمالي العراق يوم السبت ان "هوية كركوك الكردية ليست محل مساومة"، مشيرا الى ان اقليم كردستان الذي يتمتع بشبه حكم ذاتي له الحق بتقرير المصير.

وجاء كلام بارزاني خلال المؤتمر الثالث عشر للحزب الديموقراطي الكردستاني الذي يتزعمه وامام رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيسي مجلس الوزراء والنواب نوري المالكي واسامة النجيفي.

مسعود

واضاف الزعيم الكردي ان "المؤتمرات السابقة لحزبه كانت دائما تؤكد على حق الشعب الكردي بتقرير المصير، لكن الحزب يرى اليوم ان المطالبة بحق تقرير المصير والكفاح العاصي والسلمي لبلوغ الهدف تنسجم مع المرحلة المقبلة".

كما اعلن بارزاني ان "الحزب وضع اهدافه استنادا الى نهج واقعي ودراسة موازين القوى والمعادلات السياسية وقد حدد اهدافه على هذا الاساس وتدريجيا في سياق مطالبته بالديموقراطية والحكم الذاتي والفدرالية في كردستان".

وذكر الزعيم الكردي بالمادة رقم 140 من الدستور العراقي قائلا ان "بتطبيقها يزول الكثير من الظلم والاستبداد".

ولكن تجدر الاشارة الى ان هذه المادة محط جدل واسع في العراق وهي تنص على اجراء استفتاء في المناطق المتنازع عليها مع نهاية عام 2007 لكن الامم المتحدة توصلت بعد جهد طويل الى انتزاع موافقة الاكراد على تأجيلها الى وقت اخر.

نموذجا للتعايش

واعتبر رئيس حكومة اقليم كردستان ان "النجاح والتقدم في الاقليم قد يجعل سكان باقي المحافظات يفكرون في اقامة اقاليم خاصة بهم، وفي حال حصل ذلك، فان الاكراد سيساندون اي اقليم يتشكل حسب طموحات سكانه لان ترسيخ النظام الديمقراطي حق للجميع".

وختم بارزاني حديثه بالكلام عن كركوك، المتنازع على هويتها بين الاكراد والعرب والتركمان وبخاصة بسبب كونها غنية جدا بالنفط، متعهدا بأن "يجعل الاكراد من هذه المدينة نموذجا للتعايش والتسامح والادارة المشتركة".

يذكر ان الخلاف بين العرب والاكراد والتركمان على كركوك ناتج عن تغيير ديموغرافية المدينة خلال اعوام حكم النظام العراقي السابق الذي اتهم بالسعي الى"تعريب" بعض المناطق للسيطرة عليها.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك