اليمن: تأجيل مؤتمر المانحين واستمرار احتجاج بعض النواب

اليمن
Image caption مقر مجلس النواب اليمني

أ

قررت مجموعة "أصدقاء اليمن" تأجيل مؤتمر الرياض إلى مارس/ آذار القادم بسبب الحالة الصحية للعاهل السعودي وعدم استكمال الحكومة اليمنية لاستعداتها.

ونقل مراسل بي بي سي في صنعاء عبدالله غراب عن مصادر خاصة قولها إن المجموعة رأت تأجيل المؤتمر نظرا لضرورة حضور العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز الذي ستلعب بلاده الدور الأساسي في برنامج المعونات المقدمة لليمن في مؤتمر الرياض.

زفي تطور ذي صلة أعلنت مصادر حكومية يمنية أن الصندوق العربي للانماء قرر تخصيص 500 مليون دولار لتمويل مشاريع تنمية في اليمن ابتداء من العام القادم 2011 وحتى عام 2015

"تزوير"

على صعيد سياسي نقل نواب كتلتي المعارضة والمستقلين في البرلمان اليمني اعتصامهم المفتوح إلى خارج مبنى البرلمان ابتداء من يوم السبت وأعلنوا مقاطعة جلسات البرلمان واجتماعات لجانه المتخصصة.

ودعا النواب المحتجون الشعب اليمني الى الخروج في اعتصامات سلمية في كل محافظات ومديريات البلاد رفضا لما اعتبروه تزويرا مسبقا للانتخابات القادمة وتنديدا بما اعتبروه مخالفة من الحزب الحاكم للدستور وللاتفاقات الموقعة مع المعارضة".

رئيس البرلمان يحيى الراعي سخر وفقا لشهادة نواب المعارضة من اعتصامهم وخروجهم الى الشارع ووصفه بأنه "مسرحية" فيما قال سلطان البركاني رئيس كتلة الحزب الحاكم في مجلس النواب اليمني إن على النواب المعترضين على قانون الانتخابات اللجوء الى المحكمة الستورية العليا.

ورفع النواب المعتصمون للأسبوع الثالث على التوالي شارات برتقالية اللون احتجاجا على اجراءات الحزب الحاكم وقراره مواصلة الاستعدادات لتنظيم انتخابات نيابية تعتبرها المعارضة غير قانونية لمخالفتها اتفاق فبراير/ شباط الموقع مع السلطة في 2009.

ويتهم الحزب الحاكم في اليمن المؤتمر الشعبي العام المعارضة بمحاولة عرقلة الانتخابات المفترض اجراؤها في ابريل/ نيسان القادم هروبا من عجزها عن المنافسة بحسب وصف الحزب الحاكم.