مقتل 9 عراقيين في هجومين انتحاريين في الانبار

موقع امني في الرمادي
Image caption تشهد الرمادي تفجير سيارات بشكل متكرر

قتل تسعة أشخاص واصيب أربعون آخرون اثر انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري تلاه هجوم انتحاري اخر بحزام ناسف في مدينة الرمادي، مركز محافظة الانبار، غربي العاصمة العراقية بغداد صباح الاثنين.

وكانت وكالة رويترز للأنباء قد نقلت عن قاسم محمد محافظ الانبار قوله ان الهجومين استهدفا مجمعا حكوميا في مدينة الرمادي العراقية مما اسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى.

واغلب المصابين هم ذوي رجال امن قتلوا في هجوم مماثل وقع قبل نحو اسبوعين في نفس المكان لدى قدومهم للحصول على تعويضات مالية من الحكومة.

وقال متحدث باسم الشرطة ان معظم المصابين في حالة خطرة، واضاف: "خمسة من بين القتلى التسعة هم من رجال الشرطة".