الحكومة اليمنية تفرج عن مئات من الحوثيين تنفيذا لـ "اتفاق السلام"

المتمردون الحوثيون
Image caption يقول الحوثيون إنهم ضحايا تمييز اقتصادي وديني لكن الحكومة اليمنية تنفي هذه الاتهامات

بدأت الحكومة اليمنية إطلاق سراح مئات من المتمردين الحوثيين الذين كانت تعتقلهم في سجونها وذلك تنفيذا لاتفاق السلام بين الطرفين، وفق مسؤولين.

وقال ناطق باسم المتمردين الحوثيين، محمد عبد السلام، لرويترز إن الحكومة أطلقت سراح 426 شخصا الخميس.

ومن المتوقع أن تطلق السلطات المزيد من الحوثيين خلال الأيام القليلة القادمة.

وقال مسؤول أمني لرويترز ان المتمردين الحوثيين كانوا معتقلين في سجون بصنعاء وصعدة في شمال اليمن.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه ان وفدا قطريا اجتمع مع الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في عدن هذا الاسبوع لمناقشة اتفاق السلام.

وتابع قائلا "لا تزال الجهود (القطرية) مثمرة حتى الان".

واندلعت الاشتباكات بين القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين منذ عام 2004.

وتوصل الطرفان إلى هدنة في شهر فبراير/شباط الماضي.

ووصل إلى اليمن في وقت سابق من الأسبوع الجاري وفد قطري لمناقشة إجراءات تنفيذ الهدنة.

وأضاف المسؤول اليمني أن الحوثيين سيعيدون المعدات التي استولوا عليها خلال المواجهات العسكرية مع القوات اليمنية في إطار مقتضيات اتفاق السلام.

تمييز

ويقول الحوثيون إنهم ضحايا تمييز اقتصادي وديني لكن الحكومة اليمنية تنفي هذه الاتهامات.

وتوسطت قطر التي تحاول تعزيز صورتها كصانع سلام عربي اقليمي في اتفاق سلام في 2008 قبل ان ينزلق شمال اليمن مرة اخرى الى حرب جرت السعودية أيضا.

وواجه اليمن ضغطا من السعودية والقوى الغربية لحل الصراعات الداخلية للتركيز على خطر القاعدة.

ويحاول اليمن التصدي لجناح القاعدة في جزيرة العرب الذي يتمركز بأراضيه.

كما يحاول ايضا اخماد حركة انفصالية في الجنوب والحفاظ على هدنة هشة مع المتمردين الشيعة في الشمال.