نتانياهو: اسرائيل لم ترفض اعادة تجميد الاستيطان

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو
Image caption رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو

اكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين ان المحادثات حول تمديد تجميد الاستيطان تعثرت بسبب توقف الولايات المتحدة عن المطالبة بذلك وليس بسبب الرفض الاسرائيلي.

ونقلت اذاعات ومواقع الكترونية اسرائيلية عديدة عن نتانياهو قوله امام لجنة الخارجية والامن في الكنيست ان واشنطن طلبت من اسرائيل تمديد العمل بتجميد البناء في المستوطنات الذي استمر عشرة اشهر وانتهى في سبتمبر ايلول الماضي.

ونقلت صحيفة معاريف على موقعها عن نتانياهو قوله لاعضاء اللجنة: "في الحقيقة، كنا مستعدين لفعل ذلك على عكس ما اشيع عن رفض اسرائيل تمديد التجميد".

واضاف "في النهاية قررت الولايات المتحدة الا تكمل في هذا الطريق وهذا خيار صحيح برأيي".

من جهته، نقل موقع صحيفة هآرتس عن نتانياهو قوله انه ابلغ الرئيس الامريكي باراك اوباما برغبته في الرجوع الى مجلس الوزراء من اجل الموافقة على تمديد التجميد ثلاثة اشهر.

وقال "اخبرت اوباما انني مستعد للجوء الى مجلس الوزراء والضغط من اجل الموافقة، الا انني تلقيت مكالمة هاتفية مفاجئة من الامريكيين تفيد بتوقفهم عن المطالبة بتمديد التجميد".

وكان نتانياهو قد اعلن في نوفمبر تشرين الثاني الماضي انه سيعرض الطلب الامريكي لتصويت في مجلس الوزراء في حال قدمت واشنطن حوافز مكتوبة، من بينها تمويل طائرات حربية متقدمة ووعد باستخدام الفيتو ضد اي قرار من مجلس الامن ضد اهداف اسرائيل.

لكن اسرائيل لم تتسلم هذه الرسالة، حسب نتنياهو.

واعترف مسؤولون امريكيون الشهر الماضي بأن الجهود الرامية لاقناع اسرائيل بتمديد البناء في المستوطنات بالضفة الغربية باءت بالفشل.

ويصر الفلسطينيون على تجميد للاستيطان للعودة الى المفاوضات التي انطلقت في الثاني من سبتمبر ايلول.

المزيد حول هذه القصة