جنوب السودان "مستعد تماما" لاستفتاء تقرير المصير

بطاقة استفتاء جنوب السودان
Image caption تقول مفوضية الاستفتاء انها مستعدة لليوم العظيم

تقول مفوضية الاستفتاء في جنوب السودان انها "جاهزة بنسبة 100 في المئة" للاستفتاء على تقرير المصير المقرر اجراؤه في 9 يناير/كانون الثاني.

وقال نائب رئيس المفوضية تشان ريك مادوت ان حوالى اربعة ملايين شخص سجلوا انفسهم للتصويت، اكثر من 95 في المئة منهم في جنوب السودان.

ويحتاج الاستفتاء الى مشاركة 60 في المئة من الناخبين كي يصبح صحيحا.

على صعيد متصل، يقوم الرئيس السوداني عمر حسن البشير يوم الثلاثاء بزيارة الى العاصمة الجنوبية جوبا، حيث سيجتمع بنائب رئيس الجمهورية زعيم الحركة الشعبية لتحرير السودان سالفا كير.

اتفاق السلام

ويعد الاستفتاء احد بنود اتفاق سلام بين الشمال والجنوب تم التوصل اليه عام 2005 انهى نحو عقدين من الحرب الاهلية في جنوب السودان.

وكانت هناك مخاوف من ان ضعف البنية التحتية وعدم الاستقرار السياسي قد يؤجل الاستفتاء، وهو الامر الذي يقول مراسلون انه كان سيؤدي حتما الى اندلاع اعمال عنف.

وكان التسجيل للتصويت في الاستفتاء جرى تمديده لمدة اسبوع في نوفمبر/تشرين الثاني بعد ضعف الاقبال، لكنه انتهى في 8 ديسمبر/كانون الاول.

وقال مادوت ان بطاقات التصويت ستكون جاهزة في كل مراكز الاقتراع يوم الثلاثاء على اقصى تقدير وان المفوضية "مستعدة بنسبة 100 في المئة لليوم العظيم".

واضاف انه لا زالت هناك حاجة لبعض التدريب ومشكلات في الوصول الى مراكز الاقتراع في المناطق النائية، لكنه اكد ان ذلك لن يؤثر في الاستفتاء.

وقال ان المفوضية ما زالت تجاهد لتامين التمويل لاعمالها من الخرطوم لكنه اضاف انه متاكد ان الحكومة "ستفي بتعهداتها".

ويوجد اكثر من 95 في المئة من المسجلين للتصويت في جنوب السودان بينما البقية جنوبيون يعيشون في الشمال.

ويقول مراسل بي بي سي في جوبا بيتر مارتل ان تلك الارقام تعني ان حسم نتيجة الاستفتاء سيكون في الجنوب.

ويتوقع ان يؤدي الاستفتاء على تقرير المصير الى انفصال جنوب السودان لتكوين دولة مستقلة، قال الرئيس السوداني عمر البشير انه سيكون "اول من يعترف بها".

زيارة

اعلن في الخرطوم يوم الاثنين بأن الرئيس البشير سيقوم بزيارة الى العاصمة الجنوبية جوبا يوم الثلاثاس، وذلك قبل اقل من اسبوع على موعد الاستفتاء.

وسيلتقي الرئيس السوداني في جوبا بسالفا كير، زعيم الحركة الشعبية لتحرير السودان نائب رئيس الجمهورية، حيث سيبحث معه جملة من القضايا.

ومن المحتمل ان يلقي الرئيس السوداني كلمة في تجمع جماهيري يقام في جوبا، ولو ان مساعديه لم يؤكدوا ذلك.