أشتون: الاتحاد الأوروبي يرفض دعوة طهران لزيارة منشآتها النووية

كاثرين أشتون
Image caption كاثرين أشتون تأمل أن تستمر إيران في المحادثات

رفضت رئاسة الاتحاد الأوروبي دعوة وجهتها إيران لزيارة منشآتها النووية. وصرحت بذلك الممثلة العليا للسياسة الخارجية في الاتحاد كاثرين آشتون.

وقالت أشتون ان التفتيش على المواقع النووية يرتبط بالوكالة الدولية للطاقة الذرية، وضمان قدرتها على أداء مهامها، معربة عن أملها بأن تضمن إيران ذلك.

واعتبرت أشتون ان العرض الايراني لن يؤدي إلى عرقلة المفاوضات الجارية مع ايران بشأن ملفها النووي.

الدول الست

وقد كانت إيران قد دعت الثلاثاء الماضي المجر، بوصفها تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي للستة شهور القادمة، لزيارة منشآتها النووية.

ولكن لم تدع إيران كل من ألمانيا، وفرنسا، وبريطانيا، التي تعد من الدول الست الكبرى الأساسية المنخرطة في المفاوضات مع إيران بشأن برنامجها لتخصيب اليورانيوم.

وقد اعتبر دبلوماسيون غربيون الدعوة الإيرانية محاولة لبث الانقسام في الموقف الغربي، ودعوا كل من الصين وروسيا (من مجموعة الدول الست أيضاً) إلى رفض الدعوة.

ويذكر أن إيران تقول بأن مشروعها النووي هو لغايات سلمية، بينما تبدي الدول الغربية تخوفات من أن إيران تطور أسلحة نووية عبر تخصيب اليورانيوم.