سورية: وصول السفير الامريكي لتسلم مهامه

السفير روبرت فورد
Image caption فورد أول سفير أمريكي في سورية منذ ست سنوات

اعلنت السفارة الأمريكية في دمشق الاحد وصول السفير الأمريكي روبرت فورد لتسلم مهامه.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الذي رفع اسم فورد الى مجلس الشيوخ في فبراير/ شباط الماضي, انتهز عطلة الكونغرس للالتفاف على عرقلة الجمهويين واصدر مرسوما بتعيين السفير الجديد في 29 ديسمبر/ كانون الاول.

وقال مصدر في السفارة الأمريكية لوكالة فرانس برس ان السفير الجديد "وصل الى دمشق، الا انه لن يقوم باي اجتماع رسمي قبل تقديم اوراق اعتماده الى الرئيس السوري بشار الاسد" بحسب التقاليد المتبعة في العمل الدبلوماسي.

وكشف المصدر أن "من المتوقع ان يقدم فورد اوراق اعتماده خلال هذا الاسبوع".

وجاء في بيان السفارة أن تعيين فورد يدل على "تحرك اميركي ملموس لإيجاد مصالح مشتركة بين سورية والولايات المتحدة من خلال المزيد من المناقشات المنتظمة والمباشرة مع الحكومة السورية والشعب السوري".

كما اورد البيان نبذة عن فورد اشار فيها الى انه عمل في مكتب المفتش العام في وزارة الخارجية الأميركية ونائبا لرئيس البعثة الدبلوماسية في السفارة الأميركية في بغداد وسفيرا في الجزائر.

يشار الى ان واشنطن استدعت سفيرها السابق في سوريا اثر اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري في بيروت في شباط/ فبراير 2005.

وبذلك يكون فورد أول سفير أمريكي في سورية منذ ست سنوات.

واعلن أوباما في مطلع العام الماضي ترشيح فورد للمنصب، وكان من المفترض ان يقر الكونجرس الترشيح حتى يبدأ فورد مهمته، لكن الرئيس الامريكي واجه معارضة جمهورية.

يذكر أن العلاقات بين واشنطن ودمشق تحسنت بشكل نسبي منذ تولى اوباما منصبه بداية 2009 حيث تأمل واشنطن بأن تجتذب سورية بعيدا عن ايران وان تحصل على مساعدتها في تحقيق الاستقرار في العراق.

المزيد حول هذه القصة