استفتاء جنوب السودان:"99 بالمئة مع الانفصال"

مركز اقتراع في جوبا
Image caption النتائج النهائية للاستفتاء تعلن الشهر المقبل

قال مسؤولون إنه بعد الانتهاء من احصاء معظم الاصوات التي أدلي بها في الاستفتاء على تقرير المصير في جنوب السودان، اختار 99 في المائة من الذين شاركوا في الاقتراع الاستقلال عن الشمال.

جاء ذلك طبقا لاول نتائج أولية رسمية نشرتها المفوضية التي تشرف على الاستفتاء.

ومن المقرر اعلان النتائج الرسمية للاستفتاء الشهر المقبل ولكن المراسلين يقولون ان النتيجة ليست موضع شك. ومع ذلك، فقد حث المتمردون السابقون في جنوب السودان الذين يشغلون الآن المناصب الرسمية، سكان الجنوب على عدم الاحتفال باستقلال الاقليم. وقال الرئيس السوداني عمر البشير انه سيقبل نتيجة الاستفتاء، الذي أجري بعد سنوات من الحرب.

وكانت الاستطلاعات الأولية لنتائج الاستفتاء قد اشارت إلى تأييد الانفصال بأغلبية كبيرة.

وذكرت وكالة رويترز نقلا عن مسؤولين في سبع ولايات من عشر ولايات أن النتائج الأولية فيها تشير إلى تأييد أكثر من 90 % للانفصال.

كما أكدت الوكالة ان عددا من مسؤولي مفوضية الانتخابات تحدثوا عن تأييد كبير للانفصال، وقال مسؤول المفوضية في ولاية بحر الغزال إن 153839 ناخبا صوتوا لصالح الانفصال في الولاية مقابل 7237 أيدوا البقاء في دولة موحدة.

وقالت رويترز إن مسؤولي المفوضية في ولايتي جونجلي وشرق الاستواء يقدرون نسبة تأييد الانفصال بنحو 99%.

وأظهرت نتائج اولية جمعتها وكالة فرانس برس أن جنوب السودان حقق الاغلبية اللازمة للانفصال، وأظهرت الارقام التي جمعتها الوكالة من رئيس لجنة الاستفتاء للولايات والمقاطعات انه تم حتى الان احتساب أكثر من مليوني صوت مؤيد للانفصال أي ما يتخطى النسبة المطلوبة لإقرار النتائج.

وفي وقت سابق أشاد مجلس الأمن الدولي بالطريقة المنظمة والسلمية التى أجري بها الاستفتاء.

المزيد حول هذه القصة