العراق: 48 قتيلا على الاقل في هجمات متفرقة

كربلاء مصدر الصورة BBC World Service
Image caption استهدفت هجمات الاسبوع الماضي المشاركين في زيارة الاربعين

قتل ثمانية وأربعون شخصا على الأقل وأصيب مائة وواحد وعشرون في هجمات مختلفة في العراق الخميس، وذلك حسب مصدر في وزارة الداخلية العراقية.

وفي الهجوم الأكثر دموية قتل خمسة وأربعون شخصا وجرح ثمانية وسبعون على الأقل في انفجار سيارة مفخخة بالقرب من مجلس عزاء في حي الشعلة ذي الغالبية الشيعية شمال بغداد.

ونقلت وكالة رويترز عن شهود قولهم إن انتحاريا استهدف سرادقا مكتظا بالمعزين في هذا الحي الذي تتمتع بنفوذ فيه جماعة (عصائب الحق) المنشقة عن جيش المهدي التابع لرجل الدين الشيعي مقتدى الصدر.

وقد اندلعت في المنطقة عقب الهجوم صدامات بين السكان ورجال الامن. فقد هاجم السكان رجال الشرطة، متهمينهم بالتقاعس في حمايتهم مما حدا بالشرطة الى فتح النار على المحتجين. ورد المحتجون بفتح نيران اسلحتهم على رجال الشرطة.

وقال احد الشهود إن تبادل اطلاق النار ادى الى مقتل شخص واحد واصابة اثنين بجروح.

وفي حوادث اخرى، قال مسؤولون عراقيون إن مدنيين على الاقل قتلا في بغداد جراء انفجار عبوتين ناسفتين.

ففي الانفجار الاول الذي وقع في الساعة الثامنة والنصف صباحا بتوقيت العاصمة العراقية في حي الكرادة شرقي بغداد، قتل مدني واحد واصيب خمسة بجروح بمن فيهم ثلاثة من افراد دورية للشرطة كانت مارة قرب مكان الحادث.

وبعد ساعة ونصف تقريبا، انفجرت عبوة ثانية في منطقة باب المعظم يبدو انها كانت تستهدف دورية للجيش، فقتلت مدنيا واحدا واصابت ثلاثة بجروح.

وتأتي هذه الهجمات بعد اسبوع شهد مقتل 200 شخص تقريبا في تفجيرات استهدفت المشاركين في زيارة اربعينية الحسين في كربلاء بشكل رئيسي، كما استهدفت مركزا للمتطوعين في تكريت.

المزيد حول هذه القصة