تونس: استقالة وزير الخارجية كمال مرجان

تونس مصدر الصورة BBC World Service
Image caption شارك تلاميذ المدارس في التظاهرات

قدم وزير الخارجية التونسي، كمال مرجان، استقالته من حكومة الوحدة الوطنية وفق التلفزيون الرسمي التونسي.

وتأتي استقالة مرجان في أعقاب أيام من الاحتجاجات المطالبة برحيل الوزراء المحسوبين على حزب التجمع الدستوري الديمقراطي الذي كان يقوده الرئيس التونسي المخلوع، زين العابدين بن علي.

وكان مرجان استقال من حزب التجمع الأسبوع الماضي لكن هذه الخطوة لم تهدئ من غضب المحتجين المطالبين باستقالة رموز النظام السابق من الحكومة.

وقال مرجان في بيان صادر عنه " قررت التخلي عن مسؤولياتي كوزير للخارجية" وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وكان مرحان من بين ثمانية وزراء من العهد السابق احتفظوا بحقائبهم في حكومة الوحدة التي شكلت بعد رحيل بن علي ومن ضمنهم رئيس الوزراء الحالي، محمد الغنوشي.

وتأتي استقالة مرجان في ظل تخطيط الحكومة لإجراء تعديلات على حكومة الوحدة بهدف تهدئة المحتجين المطالبين برحيل رموز النظام السابق.

وكان الغنوشي قال إنه سيغادر في "أقرب إطار زمني ممكن" متعهدا بتنظيم انتخابات في غضون ستة أشهر.

تظاهر

ومن جهة أخرى، تظاهر مئات الأشخاص أمام المسرح البلادى بوسط العاصمة التونسية.

وقد انضم تلاميذ المدارس للمتظاهرين للمطالبة باستقالة الحكومة الانتقالية.

في غضون ذلك، يتواصل الاعتصام أمام مقر الحكومة، وبدأ بعض المعتصمين إضرابا عن الطعام للمطالبة باستقالة الحكومة.

وفى تطور آخر، أصدرت الشرطة الدولية (الإنتربول) مذكرة اعتقال دولية بحق الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي وستة من أفراد أسرته.

وقال (الإنتربول) إنه طلب من الدول الأعضاء فيه تحديد مكان بن علي وتوقيفه.

وكان الرئيس التونسي السابق قد فر إلى السعودية.

وجاء هذا التحرك من قبل الشرطة الدولية استجابة لطلب تقدمت به الحكومة التونسية التي تتهم بن علي بالحصول على أصول وعقارات بشكل غير مشروع، وتحويل أموال إلى الخارج.

وقال منصف مرزوقي رئيسُ حزب التجمع من أجل الديمقراطية المعارض في تونس إن تحرك الحكومة كان تلبية لطلب من قبل نشطاء حقوقيين وأحزابٌ معارضة.

المزيد حول هذه القصة