دعوة لمسيرات غضب في غزة

وفدا التفاوض الإسرائيلي والفلسطيني مصدر الصورة Reuters
Image caption احتجاج شديد على ما تباحث فيه الوفدان

دعت حركة حماس في قطاع غزة انصارها للخروج في "مسيرات غضب" من كافة مساجد القطاع، عقب صلاة الجمعة، وذلك للتعبير عن "غضبهم لما وصفوه بالتنازلات الخطيرة عن الحقوق والثوابت والمقدسات الفلسطينية، وفقا للوثائق التي نشرتها قناة الجزيرة القطرية عما دار في جلسات التفاوض الفلسطينية - الاسرائيلية."

وقال مراسل بي بي سي في قطاع غزة شهدي الكاشف إن تظاهرات ستنطلق من مخيم جباليا للاجئين شمالي قطاع غزة، وكذلك في مدينة خانيونس جنوبي القطاع، مشيرا الى أن التظاهرة الاكبر ستنطلق من ميدان فلسطين الميدان الرئيسي في مدينة غزة، ثم تتوجه إلى مقر المجلس التشريعي في القطاع.

وفد حماس

من ناحية أخرى صرح مسؤولون في حركة حماس لمراسل بي بي سي أن مصر قد سمحت لوفد من الحركة بمغادرة قطاع غزة متوجهاً الى دمشق الأحد.

وأكدت مصادر في حماس أن القيادة المصرية سمحت للقياديَين في الحركة محمود الزهار وخليل الحية، بمغادرة قطاع غزة الأحد للتوجه إلى دمشق عبر معبر رفح.

وأوضحت المصادر أن الوفد سيبحث مع قيادة «حماس» في الخارج ملفات عدة، أبرزها التحرك السياسي في ضوء الوثائق الفلسطينية التي كشفت عنها أخيراً قناة الجزيرة القطرية وتتعلق بالمفاوضات مع إسرائيل، إضافة الى ملفي المصالحة والتهدئة مع اسرائيل، وكذلك ما يتعلق بملف صفقة تبادل الاسرى مقابل الجندي الاسرائيلي المحتجز لدى حماس جلعاد شاليط.

الضفة الغربية

وفي مدينة الخليل بالضفة الغربية أصيب الشاب الفلسطيني يوسف خليل بجراح وصفت حالته على أثرها بالحرجة وذلك بعد أن تعرض لإطلاق نار من مستوطنين بالقرب من خربة صافا شمال المدينة.

وقالت مصادر فلسطينية إن عدداً من المستوطنين اقترب من الخربة وبدأ بإطلاق النار على مجموعة من الفلسطينيين، فيما اتهم المستوطنون المعنيون الفلسطينيين بالمبادرة إلى إطلاق النار ورشق الحجارة باتجاه المستوطنين الذين كانوا يقومون بجولة في المنطقة.

وقالت متحدثة باسم المستشفى الأهلي في الخليل لمراسلة بي بي سي في الضفة الغربية إن الشاب المصاب يخضع للعلاج في العناية المكثفة بينما يخضع شاب آخر أصيب في نفس المواجهة لعملية جراحية.

وكان فلسطيني قد قتل أمس بنيران مستوطن اسرائيلي بالقرب من قرية عراق بورين قرب نابلس.

المزيد حول هذه القصة