اسرائيل: "نتابع باهتمام كبير أحداث مصر"، وانتقادات للاستخبارات لعدم توقعها

آخر تحديث:  الأحد، 30 يناير/ كانون الثاني، 2011، 12:14 GMT

اسرائيل: "نتابع باهتمام كبير أحداث مصر"، وانتقادات للاستخبارات لعدم توقعها

في اول تعليق رسمي لاسرائيل على الاحداث في مصر، قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إن على بلاده تريد "حماية السلام والاستقرار في المنطقة".

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

في اول تعليق رسمي لاسرائيل على الاحداث في مصر، قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إن على بلاده تريد "حماية السلام والاستقرار في المنطقة".

ودعا نتنياهو إلى الحفاظ على اتفاقية كامب ديفيد للسلام الموقعة بين الجانبين قبل أكثر من 30 عاما.

وأضاف في تصريحات للصحفيين لدى افتتاح جلسة مجلس الوزراء الاسبوعية "السلام مع
مصر يستمر منذ اكثر من ثلاثة عقود وهدفنا ان تستمر الامور على هذا النحو".

نتانياهو

ركز نتانياهو على ضرورة استمرار اتفاق السلام مع مصر

وتعتبر هذه التصريحات أول تعليق من قبل نتنياهو على تطورات الاحداث السياسية التي تشهدها مصر منذ ستة ايام والتي أدت إلى استقالة الحكومة المصرية.

وقال نتنياهو "جهودنا ترمي الى الحفاظ على الاستقرار والامن في المنطقة"، مضيفا "نتابع باهتمام كبير ما يحدث (في مصر) وبحثت ذلك امس مع الرئيس الاميركي باراك اوباما ووزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون".

يذكر أن مصر واسرائيل ابرمتا اتفاق كامب ديفيد للسلام عام 1979 برعاية أمريكية، وذلك بعد أن خاض البلدان سلسلة من الحروب كان آخرها حرب اكتوبر/ تشرين الأول 1973.

وقال مراسل بي بي سي في القدس أحمد البديري إن بعض الوزراء الاسرائيليين يرغبون في التحدث والتعليق على ما يجري في مصر، لكن نتنياهو أصدر قرارا بمنع التعليق.

واشار مراسل بي بي سي إلى أن اسرائيل سحبت كل عائلات العاملين في سفارتها في مصر عن طريق طائرة خاصة من الخطوط الجوية الاسرائيلية.

وأضاف البديري أن اسرائيل تتخوف من حدوث انفلات أمني على الحدود مع مصر في ظل الأوضاع السياسية الحالية، مشيرا إلى أن بعض السجناء الفلسطينيين في السجون المصرية استطاعوا الهرب والوصول إلى غزة عبر الانفاق.

وفي موضوع متصل، تعرض جهاز الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية لانتقادات لانه لم يتوقع حدوث انتفاضة في مصر.

وكان مدير الاستخبارات العسكرية الجنرال افيف كوشافي استبعد يوم الثلاثاء الماضي أن تكون هناك مخاطر "على استقرار النظام"، وذلك ردا على اسئلة أعضاء في لجنتي الشؤون الخارجية والدفاع في البرلمان الاسرائيلي.

وكتبت صحيفة هآرتس الصادرة الأحد أن "الرئيس الجديد لجهاز الاستخبارات العسكرية فشل في توقع الانتفاضة المصرية".

وذكرت صحيفة "هاآرتس" والاذاعة الاسرائيلية بعدة اخفاقات سابقة لاجهزة الاستخبارات
الاسرائيلية.

من جانبه دافع شاؤول موفاز رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان عن افادة الجنرال كوشافي، معتبرا ان من السابق لاوانه القول ان نظام مبارك انتهى.

لكنه عبر عن مخاوفه كذلك من وصول الاخوان المسلمين إلى السلطة في مصر.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك