صالح يتعهد بكفالة ألف أسرة فقيرة وتوظيف 25 % من خريجي الجامعات

مظاهرات في اليمن ضد الحكومة مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ينظر مراقبون إلى هذه الخطوة على أنها محاولة لاحتواء احتجاجات الشارع اليمني

وجه الرئيس اليمني علي عبد الله صالح باعتماد 500 ألف حالة جديدة من الأسر الفقيرة ضمن برنامج الضمان الاجتماعي وتوظيف 25 في المئة من خريجي الجامعات في العام الحالي.

وسيُوظف خريجو الجامعات العاطلون ضمن صندوق وجه بإنشائه، كما وجه الرئيس اليمني بإعفاء طلاب الجامعات من بقية الرسوم الدراسية في النظام الموازي مرتفع الرسوم وإعفاء الطلاب الأيتام من كافة الرسوم الدراسية.

وينظر مراقبون إلى هذه الخطوة على أنها محاولة لاحتواء احتجاجات الشارع اليمني.

وكان الرئيس اليمني أقال قبل ايام وزير الصناعة والتجارة بسبب عجزه عن ضبط ارتفاع الاسعار تحسبا لحدوث موجة غلاء قد تؤجج الشارع اليمني في الظروف الراهنة.

كما أعلن في خطاب له أن لا توريث للسلطة ولا رئاسة مدى الحياة متراجعا عن تعديلات دستورية تقدم بها حزب الرئيس تقضي بتقليص فترة الرئاسة من سبع الى خمس سنوات مقابل فتح المجال لعدد لا محدود من مرات الترشح للرئاسة وهو ما أثار استياء شديدا لدى الشارع اليمني والمعارضة.

كما أمر الرئيس اليمني بنقل كافة اليمنيين الموجودين في مصر عبر جسر جوي على نفقة الدولة.

ودعت المعارضة اليمنية كل اليمنيين للخروج في مسيرات حاشدة الخميس القادم للمشاركة فيما أسمتها أكبر هبة للغضب الشعبي للمطالبة بتغيير النظام ومحاكمة الفاسدين ووقف العبث بدستور البلاد وقانون الانتخابات.

كما ذهبت بعض قيادات المعارضة اليمنية الى القول إن الشعب اليمني لم يعد مقتنعا بالنظام الحالي ولا يقبل بالحوار معه بل يطالب بتغييره والى الأبد.

ويتهم الحزب الحاكم قيادات المعارضة بتأجيج الشارع اليمني دون مبررات تهربا من الحوار وخشية من المنافسة مع الحزب الحاكم في الانتخابات النيابية المقرر اجراؤها في ابريل/نيسان القادم.

المزيد حول هذه القصة