فودافون: السلطات المصرية "اختطفت" شبكتنا

متظاهرون في مصر مصدر الصورة BBC World Service
Image caption رسائل لمستخدمي الهواتف بتأييد الرئيس

اتهمت شركة الهواتف المحمولة "فودافون" السلطات المصرية باستخدام شبكة الهواتف لإرسال رسائل نصية مؤيدة للحكومة.

وكان قرار قد صدر من فودافون وشركات هاتفية أخرى الأسبوع الماضي بإغلاق شبكاتها، وذلك مع بدء الاحتجاجات ضد الرئيس حسني مبارك.

إلا أن السلطات أمرت فودافون بفتح الشبكة من جديد بموجب قانون الطوارئ لإرسال رسائل نصية، كما قالت الشركة.

وفي بيان أصدرته فودافون قالت إن "هذه الرسائل غير مقبولة".

وأضافت في بيانها أن الرسائل "لم ترسل من قبل أي من شبكات الهاتف المحمول في البلاد، وليس لنا القدرة للرد على السلطات حول محتوى هذه الرسائل".

وكانت خدمة الهواتف المحمولة قد قطعت في بداية الأحداث لكنها عادت واستأنفت من جديد.

المزيد حول هذه القصة