الجيش المصري يقيم أسلاكا شائكة في ميدان التحرير

آخر تحديث:  الجمعة، 4 فبراير/ شباط، 2011، 05:26 GMT

مصر: اليوم العاشر من المظاهرات

مشاهد متفرقة في اليوم العاشر من المظاهرات في مصر.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

أفاد مراسل بي بي سي فى القاهرة بأن قوات الجيش أقامت أسلاكا شائكة عند مداخل ميدان التحرير خاصة من جهة ميدان عبد المنعم رياض المجاور ويحاول المتظاهرون في الميدان التصدى لهذه الخطوة.

يذكر ان المتظاهرين ينوون تنظيم مظاهرة حاشدة اليوم الجمعة للمطالبة بتنحى الرئيس المصرى حسني مبارك تحت شعار"جمعة الرحيل"

وقال مراسلنا مصطفى المنشاوي إن الجيش أقام حواجز لتفتيش من يريد دخول الميدان.وأوضح أن ضباط الجيش طمأنوا المتظاهرين بأن هذه الإجراءات تهدف لحمايتهم وأنهم لو أرادوا السماح لمؤيدي الرئيس مبارك بمهاجمتهم لقاموا بذلك منذ عدة أيام.

وأقيمت الأسلاك الشائكة أمام بعض المتاريس الموضوعة عند مداخل ميدان التحرير استعدادا لمواجهات جديدة متوقعة، وقال مراسلنا إن حالة من التوتر تسيطر على المتظاهرين المعارضين بينما دفع الجيش بتعزيزات.

مصادمات

ميدان التحرير شهد مصادمات عنيفة يومي الأربعاء والخميس

وقال شهود عيان ان جماعات مؤيدة للرئيس مبارك منعت الناس من ادخال الطعام والماء والدواء الى الميدان. كما تعرض الصحفيون الأجانب لهجمات على أيدي أنصار مبارك. حيث تعرض عدد منهم للضرب وحطمت معداتهم بينما اعتقل اخرون .

وقالت مصادر صحفية في ميدان التحرير إن اغذية ومواد طبية مرسلة الى المتظاهرين ألقيت الخميس في نهر النيل عند حاجز عسكري قبل جسر الجلاء.

كما أكد أقارب تسعة من قيادات شباب ميدان التحرير ان قوات الشرطة اعتقلتهم مساء الخميس بعد قيامهم بزيارة للمعارض محمد البرادعي وقد اكدت زوجة احد المعتقلين للبي بي سي نبأ اعتقال زوجها.

وفي ميدان عبد المنعم رياض المجاور لميدان التحرير قتل الخميس متظاهر وأصيب عدد آخر بينهم ثلاثة في حالة خطيرة فى اشتباكات بين أنصار ومعارضى الرئيس المصري ليرتفع بذلك عدد القتلى الى ثمانية وإصابة ثمانمائة وستة وثلاثين منذ بدء الاشتباكات الأربعاء بحسب وزارة الصحة المصرية .

وتأتي هذه التطورات وسط تصاعد الضغوط الدولية على الحكومة المصرية لوقف العنف والتعامل سليما مع المحتجين يوم الجمعة.

كما تأتي بعد تكرار النداءات الحكومية للشباب لفض اعتصامهم وكان آخرها من عمر سليمان نائب الرئيس الذي قال في حديث تلفزيوني إن هذا الاعتصام يعطل عمل أجهزة الدولة.

وتسود حالة من الترقب لرد فعل الحكومة على المظاهرات خاصة وأنها استبقتها بالحديث عن وجود عناصر أجنبية تحاول الاندساس بين المتظاهرين وتوجيه اتهامات عبر وسائل الإعلام الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين بمحاولة إثارة الشغب.

تصريحات مبارك وسليمان

وكان الرئيس مبارك قد أعلن إنه مستاء جدا مما جرى في ميدان التحرير، واوضح في مقابلة مع شبكة "ايه بي سي" الامريكية "لقد فاض بي الكيل بعد 62 عاما في الخدمة العامة واريد الرحيل".

واستدرك لكن "لا يمكنني ذلك خوفا من غرق البلاد في الفوضى".

وردا على سؤال حول الدعوات الاميركية الى انتقال سريع للسلطة قال مبارك انه صرح لنظيره الاميركي باراك اوباما "انكم لا تدركون الثقافة المصرية ولا ما سيحدث ان استقلت".

واكد مبارك مجددا على انه لايعتزم الترشح للرئاسة مرة اخرى او ان يخلفه نجله جمال .

سليمان: حركة 25 يناير لم تكن حركة تخريبية

عمر سليمان نائب الرئيس المصري يقول ان حركة 25 يناير لم تكن حركة تخريبية بل حركة مطالب عادلة ولكن اندست بينها عناصر وصفها بانها "مشبوهة".

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

أما نائب الرئيس المصري فقال في تصريحات للتليفزيون المصري ان مطالب حل البرلمان ستعني عدم القدرة على اجراء التعديلات الدستورية المطلوبة لتسهيل اجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة، والتي قدر انها ستجرى في اغسطس/آب او سبتمبر/ ايلول المقبل.

واضاف قائلا إن الهدف من الحوار الوصول الى توافق على التعديلات الدستورية وشروط انتخابات الرئاسة.واكد سليمان ان الرئيس مبارك وابنه جمال لن يترشحا في الانتخابات الرئاسية القادمة.

واضاف انه تقرر الافراج الفوري عن جميع الشباب المعتقلين غير المتورطين في أعمال إجرامية، متعهدا بمعاقبة كل من تورط في اشعال المواجهات الاخيرة.

واوضح انه سيتم تعديل المادتين 76 و 77 من الدستور، كما ان بقية مواد الدستور مطروحة للتعديل ايضا.

من جهة أخرى قرر النائب العام المصري عبد المجيد محمود منع امين التنظيم السابق في الحزب الوطني الحاكم ووزراء السياحة والاسكان والداخلية وعدد اخر من المسؤولين من السفر وتجميد حساباتهم في البنوك.

ويرى مراقبون أن هذه الإجراءات تأتي في سياق محاولات لتهدئة مشاعر المتظاهرين وتأكيد جدية الحكومة في الاستجابة لمطالبهم.

المعارضة

وبينما قدم رئيس الحكومة المصرية أحمد شفيق اعتذارا عن أحداث العنف التي شهدها ميدان التحرير، اعلن حزب الوفد الليبرالي المعارض انه علق الحوار مع الحكومة.

وأوضح شفيق، في تصريحات ل‍ بي بي سي العربية، قائلا: "لا أعتذر لأنني مخطئ ولكنني أعتذر عن الاحتكاكات التي وقعت".

من جهته طالب السيد البدوي رئيس حزب الوفد بإضافة مادة إلى الدستور تتيح لرئيس الجمهورية أن يدعو لانتخاب جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد.

وقال في مقابلة مع بي بي سي إن ما طرحه الرئيس مبارك هو بداية الحوار وإن المعارضة سيكون لها رأي في الحوار مشددا على تعديل المواد 77و78و88 من الدستور المصري والخاصة بالترشح لرئاسة الجمهورية والإشراف القضائي الكامل على الانتخابات.

وأكد البدوي أن" قطار التغيير قد انطلق قد انطلق ولا يمكن إيقافه" وحذر من أنه في حالة عدم تعديل الدستور ستخضع البلاد للحكم العسكري لسنوات أخرى طويلة.

واكد البدوي ضرورة بقاء الرئيس مبارك في منصبه إلى نهاية فترته الرئاسية لإجراء التعديلات الدستورية المطلوبة، وقال إن البرلمان سيبحث تعديلات دستورية بعد حوار مع المعارضة بما يحقق مطالب الشباب مضيفا" لن نسرق انتفاضة شباب مصر".

ميدان التحرير

استمر اعتصام الآلاف في ميدان التحرير

الا ان جماعة الاخوان المسلمين والناشط السياسي محمد البرادعي رفضا دعوة الحوار، مؤكدين على رحيل الرئيس مبارك اولا قبل اي حوار.

وقال البرادعي، في تصريحات الخميس: "لقد رفضنا الاجتماع. اي مفاوضات ستكون مشروطة بتنحي حسني مبارك، ومشروطة بالوضع الامني في ميدان التحرير".

وقال محمد البلتاجي، عضو البرلمان السابق عن الاخوان المسلمين: "نرفض اي نتيجة يمكن يخرج بها هذا الاجتماع"، بين الحكومة وجهات معارضة، وان الجماعة تؤيد الشروط التي اعلن عنها البرادعي.

وقال المتحدث باسم الجماعة محمد المرسي في مقابلة مع بي بي سي إن الحوار يجب أن يكون على أسس واضحة.

وأصدر الإخوان بيانا قالوا فيه إن على الرئيس مبارك وحكومته التنحي تجنبا لمزيد من المصادمات مع المحتجين المطالبين برحيله وحكومته.

وقال البيان، "نطالب باسقاط هذا النظام، ونطالب بتشكيل حكومة وحدة وطنية تضم جميع الجهات".

خارطة احتجاجات القاهرة

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك