المالكي: لن اترشح لولاية جديدة

نوري المالكي مصدر الصورة BBC World Service
Image caption محاولة منه للبقاء بعيدا عن الاضطرابات الحالية

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي انه لن يسعى الى الترشح لولاية جديدة بعد انتهاء ولايته الحالية في عام 2014.

واضاف المالكي، في مقابلة مع وكالة فرانس برس للانباء، انه سيحاول الدفع باتجاه الحصول على التصديقات والموافقات التشريعية المطلوبة لضمان عدم ترشح رؤوساء الوزارة العراقية المقبلين لاكثر من ولايتين.

وكان المالكي قد ذكر الجمعة انه سيعيد نصف راتبه السنوي الى خزينة الدولة العراقية، في مبادرة للتضامن مع الفقراء العراقيين.

وقال علي الموسوي مستشار المالكي ان ولايتين مجموعهما ثمانية اعوام كافية قبل "التحول الى دكتاتورية، وهذا احد اسس ومفاهيم الديمقراطية".

وعلى الرغم من انه لا يتحتم على المالكي الاعلان عن راتبه السنوي، الا ان المعتقد انه قد يصل الى نحو 360 ألف دولار على الاقل.

وتشير تقارير الى ان خطوة المالكي تهدف الى ابعاده عن انعكاسات وتطور الاضطرابات التي تعم الشرق الاوسط حاليا.

كما ان محتجين ورجال دين حذروه من مخاطر التعثر الاقتصادي وانعكاساته على الشعب، الى جانب النقص الحاد في التيار الكهربائي المتواصل في العراق.

وتقدر الاحصاءات الحكومية الامريكية نسبة العاطلين عن العمل في العراق بحدود 30 في المئة من قوة العمل.

كما يعتقد ان قرار تقييد رئيس الوزراء بولايتين فقط تهدف الى تجنيب العراق القلاقل والاضطرابات التي عصفت بتونس وتعصف بمصر.