ايران تطلق صاروخا باليستيا "تتجاوز سرعته سرعة الصوت ثلاث مرات"

صاروخ مصدر الصورة BBC World Service
Image caption يطلق الصاروخ باليستيا من مرابض ارضية

قال محمد علي جعفري قائد الحرس الثوري الايراني إن ايران شرعت في انتاج صاروخ باليستي جديد تتجاوز سرعته سرعة الصوت ثلاث مرات ويتمكن من ضرب اهداف في عرض البحر.

وقال جعفري إن مدى الصاروخ الجديد الذي اطلق عليه اسم (خليج فارس) يتجاوز الـ 300 كيلومتر.

ونقلت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية الايرانية الرسمية عن قائد الحرس الثوري قوله: "لقد بدأت ايران بانتاج ضاروخ باليستي ذكي تتجاوز سرعته سرعة الصوت بثلاث مرات. إن هذا الصاروخ لا يمكن كشفه بالرادارات، ولا يمكن للاعداء ان يتصدوا له، ويتميز بدقة عالية في اصابة الاهداف."

واضاف جعفري قائلا: "بما ان تهديد العدو سيأتي من البحر والجو ومن الصواريخ، فقد زودنا الحرس بالامكانيات اللازمة لتحييد تقنيات العدو المتطورة."

وتخشى الدول الغربية من ان تكون ايران بصدد تطوير قدرة نووية عسكرية، الامر الذي تنفيه طهران جملة وتفصيلا.

من جانب آخر، نقلت وكالة انباء فارس الايرانية الرسمية عن امير علي حجي زاده، قائد سلاح الجو التابع للحرس الثوري، قوله إن الصاروخ الجديد يطلق من مرابض ارضية ويتمكن من اصابة السفن العدوة من ارتفاعات كبيرة."

واضاف: "لقد اطلق اسم الخليج الفارسي على الصاروخ الجديد، وبامكانه حمل رأس حربي يبلغ وزنه 650 كيلوغراما." وقال إن الصاروخ، الذي صممه الحرس الثوري، يعمل بالوقود الصلب.

وقد عرض التلفزيون الايراني صورا لاطلاق الصاروخ.

المزيد حول هذه القصة