حماس ترفض إعلان السلطة في رام الله عن موعد إجراء الإنتخابات المحلية

حماس مصدر الصورة BBC World Service
Image caption مؤيدون لحماس في مخيم جباليا بغزة يحرقون صور قيادات السلطة

أعلنت حركة حماس اليوم الثلاثاء عن رفضها إجراء أي انتخابات في شهر تموز القادم مشددة انها لا تعترف بهذه الانتخابات ولا بنتائجها وستعتبرها كأنها لم تكن.

وقال القيادي في الحركة إسماعيل رضوان لبي بي سي أنه لن تجري هذه الانتخابات في غزة في ظل الانقسام وان الانتخابات التي ستجري ستكون فاقدة للشرعية لأنها تجري في ظل رئيس وسلطة فاقدة الشرعية على حد تعبيره.

وأضاف رضوان انه لا يجوز إجراء انتخابات في الضفة الغربية دون غزة على اعتبار أنه تكريس للانقسام وأن إجراء الانتخابات في هذا التوقيت هو لحرف الأنظار عن فضائح مفاوضات السلطة حول القدس واللاجئين والتي كشفتها الوثائق التي عرضتها قناة الجزيرة.

وكانت الحكومة الفلسطينية في رام الله قد أعلنت رسميا اليوم الثلاثاء عن موعد اجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وكانت السلطة، في خطوة اعتبرها كثيرون على انها رد على الاحتجاجات الجارية في مصر وتونس، قد اعلنت انها قررت اجراء انتخابات محلية في الضفة الغربية في "اقرب وقت ممكن."

يذكر ان السلطة الفلسطينية لم تجر اية انتخابات منذ عام 2006.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد الغى الانتخابات المحلية التي كان مقررا لها ان تجرى في الضفة عام 2009 بعد ان تبين له ان حركة فتح التي يقودها قد تخسر امام المرشحين المستقلين.

المزيد حول هذه القصة