وفاة مغربي احرق نفسه احتجاجا على ظروف معيشته

ادى احراق شاب نفسه في تونس الى اطلاق شرارة الثورة الشعبية التي اسقطت نظام الرئيس بن علي مصدر الصورة AFP
Image caption ادى احراق شاب نفسه في تونس الى اطلاق شرارة الثورة الشعبية التي اسقطت نظام الرئيس بن علي

توفي شاب مغربي احرق نفسه بعد تسريحه من الجيش متأثرا بجروحه, وهي الوفاة الاولى من هذا النوع في المغرب، على ما نقلت وسائل الاعلام المحلية السبت.

وافادت صحيفة اخبار اليوم ان الشاب مراد رحو (26 عاما) احرق نفسه الخميس في بنجرير (وسط المغرب) احتجاجا على ظروف معيشته.

واوضح موقع جريدة "الرحمانية" المحلية ان الشاب كان يتلقى راتبا ضئيلا منذ تسريحه من الجيش في يوليو تموز 2010 وانه كان يعاني من الاكتئاب.

واكد مسؤول محلي في الجمعية المغربية لحقوق الانسان الحادثة ووفاة الشاب لوكالة فرانس برس.

وقال محمد حنفي "صب على نفسه خمسة لترات من الوقود قبل احراق نفسه في سوق بنجرير الاسبوعية وتوفي في المستشفى".

لكن تعذر السبت الحصول على تاكيد لدى السلطات.

وجرت قبلا اربع محاولات انتحار بالنار في المغرب منذ شهر لكن لم تسفر عن اي وفاة. واعلنت السلطات ان اثنتين من الحالات عائدة لمشكال نفسية او ازمة ارث.

وادى احراق شاب نفسه في سيدي بوزيد في وسط غرب تونس في 17 ديسمبر كانون الاول الى اطلاق شرارة الثورة الشعبية التي اسقطت بعد شهر نظام الرئيس زين العابدين بن علي.

المزيد حول هذه القصة