ملك البحرين يأمر باطلاق سراح عدد من المعارضين

الاحتجاجات في دوار اللؤلؤة
Image caption يأتي الإعلان عن إطلاق سراح المعتقلين بعد الاحتجاجات في دوار اللؤلؤة

امر ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفة الاثنين باطلاق سراح عدد من المحكومين وايقاف دعاوى جنائية ضد ناشطين شيعة, حسبما افادت وكالة انباء البحرين.

ولم توضح الوكالة عدد المشمولين بهذا الإجراء، لكن مسؤولا في المعارضة توقع أن يشمل القرار 25 ناشطا شيعيا يحاكمون منذ اكتوبر/ تشرين الأول على خلفية "الارهاب".

وقال النائب في جمعية الوفاق المعارضة عبد الجليل ابراهيم إن الافراج عن الناشطين يستجيب لواحد من المطالب التي قدمت الى ولي العهد الامير سلمان بن حمد آل خليفة للقيام بمبادرات تثبت جديته في بدء حوار مع المعارضة.

وفي تطور آخر، أفاد عادل محجوب موفد بي بي سي إلى البحرين أن مظاهرة مؤيدة لملك البحرين جابت شوارع المنامة.

وتجمع مئات من مؤيدي الملك حاملين صوره وملوحين بالأعلام البحرينية.

في هذه الاثناء، واصل المتظاهرون البحرينيون ليل الاثنين احتجاجاتهم في العاصمة المنامة لليوم السابع على التوالي.

وخاطب عدد من المتحدثين الجموع المحتشدة في دوار اللؤلؤة، حيث يتابع المتظاهرون الأخبار على شاشات عملاقة نصبت في الميدان.

يذكر أن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم وجرح المئات خلال الاحتجاجات التي شهدتها البحرين الأسبوع الماضي.

وكانت المعارضة البحرينية التقت الاحد للاتفاق على المطالب التي ستقدمها الى الحكومة، بينما طال المعتصمون في دوار اللؤلؤة بالتغيير الفوري.

وعاد المتظاهرون إلى دوار اللؤلؤة يوم السبت، بعد أن أمر ولي العهد البحريني الجيش بسحب آلياته من الموقع، وعرض البدء بحوار وطني.

ويقول المراسلون ان ترك الميدان للمتظاهرين ربما جاء استجابة لدعوة الرئيس الامريكي باراك اوباما الى ضبط النفس.

وكانت الانباء قد أفادت ان مستشار الامن القومي الامريكي توم دونيلون اجرى مكالمة هاتفية مع ولي العهد البحريني "كرر فيها ادانة الرئيس اوباما للعنف الذي استخدم ضد المتظاهرين المسالمين، وعبر عن دعم الولايات المتحدة للجهود التي يبذلها ولي العهد لضبط النفس واطلاق حوار".

المزيد حول هذه القصة