المالكي يدعو العراقيين الى عدم التظاهر

آخر تحديث:  الخميس، 24 فبراير/ شباط، 2011، 14:18 GMT

الاحتجاجات المعيشية تبلغ بغداد

أسوة بالمظاهرات التي اجتاحت الدول العربية، يتظاهر العراقيون الجمعة ، للإحتجاج على تردي الأوضاع المعيشية، مطالبين بتحسين الخدمات ووقف الفساد في العراق.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الشعب العراقي الى عدم المشاركة في التظاهرات المقررة الجمعة للمطالبة بتحسين الخدمات ومكافحة الفساد، معتبرا انها "مريبة وفيها احياء لصوت" الذين دمروا البلاد.

وقال المالكي في كلمة موجهة الى العراقيين قبل يوم من التظاهرة ان "هذا لايعني حرمانكم مرة اخرى من حق المظاهرات المعبرة عن المطالب الحقة والمشروعة ويمكنكم اخراج هذه التظاهرات في اي مكان او زمان تريدون، خارج مكان وزمان تظاهرة خلفها الصداميون والارهابيون والقاعدة".

وقال: "احذركم من مخططاتهم التي تستهدف حرف المسيرات والتظاهرات لتتحول الى تظاهرات قتل وشغب وتخريب واشعال فتنة يصعب السيطرة عليها وتفجيرات وأحزمة ناسفة".

المالكي وطالباني

المالكي وطالباني

ودعا عدد من الناشطين ومنظمات المجتمع المدني عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك الى الخروج في تظاهرة في 25 فبراير/ شباط للمطالبة بتحسين الخدمات الاساسية ومكافحة الفساد وتحسين البطاقة التموينية.

وقال المالكي ان "الذين يفكرون بعودة البعث السابق والايام السود من تاريخ العراق وكذلك الارهابيين والقاعدة وغيرهم ممن لايريدون لبلدنا الخير ستجدونهم ربما اعلى صوتا منكم واكثر حماسا للمطالبة بكل ما من شانه اشاعة الفوضى والاخلال بالنظام العام وتعريض مؤسسات الدولة والممتلكات العامة والخاصة للخطر في محاولة للانقضاض على كل ما حققتموه من مكتسبات في حياة ديمقراطية وانتخابات حرة وتبادل سلمي للسلطة واطلاق للحريات".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك