مظاهرات حاشدة في البحرين للمطالبة بالتغيير

متظاهرون في البحرين مصدر الصورة Reuters

احتشد يوم الجمعة عشرات الآلاف من المتظاهرين في شوارع العاصمة البحرينية المنامة للمطالبة بالتغيير في يوم حداد دعا اليه رجال دين شيعة وتبناه النظام, لتضع المعارضة بذلك مزيدا من الضغوط على السلطة التي اشادت واشنطن بتعاملها مع الازمة.

وردد المتظاهرون الذين انقسموا بين رجال ونساء هتافات مناوئة للسلطة بينها "الشعب يريد اسقاط النظام" و"لا حوار حتى يسقط النظام" و"يا للعجب الجيش يقتل الشعب", في اشارة الى مقتل سبعة متظاهرين خلال مواجهات مع القوى الامنية الاسبوع الماضي.

كما رددوا هتافات تدعو الى الوحدة بينها "اخوان سنة وشيعة هذا الوطن ما نبيعه" و"لن تخمدوا انفاسه.. محمد البوفلاسة", وهو متظاهر سني رهن الاعتقال حاليا بعد القائه خطبة في دوار اللؤلؤة.

وكان النظام البحريني سعى الى احتواء الحركة الاحتجاجية من خلال اعلان عزمه على اجراء حوار وطني, وعبر تلبية عدة مطالب تقدم بها المعارضون بينها سحب القوات الامنية من وسط المنامة واطلاق عشرات المعتقلين السياسيين الشيعة.

وقبيل وصول المتظاهرين الذين قدرت المعارضة عددهم بحوالى 250 الفا الى دوار اللؤلؤة, مركز الحركة الاحتجاجية المتواصلة منذ 12 يوما, ادى مئات البحرينيين صلاة الجمعة عند الدوار.

وقال رجل الدين عبد الجليل المقداد لفرانس برس بعدما القى كلمة في المصلين "نريد نظاما برلمانيا ديموقراطيا, نظام فيه انتخابات حرة يشكل حكومة جديدة".

ورفض القول بان التظاهرات لها طابع مذهبي, موضحا "هل سمعتم احدا يتحدث بهتافات مذهبية؟ الناس هنا يطالبون بالديموقراطية وبالتوزيع العادل للثروة".

وكان الديوان الملكي اعلن الجمعة يوم حداد رسمي على ارواح الضحايا الذين سقطوا في الاحتجاجات.

واعلن ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفة الخميس لدى اجتماعه مع رئيس هيئة اركان الجيوش الاميركية الجنرال مايكل مولن ان "اللجنة الخاصة التي امر بها لمعرفة الاسباب التي ادت الى الاحداث المؤسفة .. مؤخرا مستمرة في عملها".

واكد المتحدث العسكري الاميركي جون كيربي لفرانس برس ان مايكل مولن حيا لدى اجتماعه مع الملك البحريني "الطريقة التي تعامل بها الملك وولي العهد مع الازمة".

واشاد كذلك بطريقة "ادارة القيادة البحرينية للتغييرات التي تجريها لصالح الشعب".

وكان مولن الذي وصل الى الكويت يوم الجمعة حيث تجري احتفالات بالذكرى ال50 للاستقلال, يزور قطر ضمن جولة في المنطقة تهدف الى "طمانة الحلفاء" في ظل التطورات المتسارعة التي اطاحت بنظامين عربيين حليفين في تونس ومصر.

واعلن البيت الابيض ان مستشار الامن القومي توم دونيلون اتصل بولي العهد البحريني الامير سلمان بن حمد آل خليفة حيث اعرب له عن "التاييد القوي" للحوار المفتوح حول الاصلاحات في البلاد.