ليبيا: المعارضة تحسن خدمات الانترنت في مناطقها

مؤشر استخدام الانترنت في ليبيا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption عاد استخدام الانترنت إلى معدلاته الطبيعية تقريبا

قال خبراء في مجال الانترنت إن خدمة الانترنت قد تحسنت في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة.

وكانت السلطات الليبية قد اوقفت خدمة الانترنت في البلاد بصورة متقطعة، لكن محللين في مجال المعلومات اشاروا إلى أن سيطرتها على الخدمة قد تراجعت.

وارتفعت حركة استخدام الشبكة العنكبوتية خلال الأيام الماضية في المناطق التي وقعت بأيدى المعارضة.

وكانت السلطات الليبية استخدمت قطع شبكة الانترنت ومنع الدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي كاحدى وسائلها للتضييق على المعارضة.

وأشار كاريق لابوفيتز الخبير في مؤسسة اربور لمراقبة الانترنت إلى أن استخدام الانترنت في ليبيا قد انخفض إلى ما بين 60 إلى 80 في المئة من المستويات المعتادة منذ أن اقدمت الحكومة على حجب الشبكة الدولية في 18 فبراير/ شباط الماضي.

وأضاف لابوفيتز في مدونته أن مستوى استخدام الانترنت قد بدا في الارتفاع.

وقد عادت المستويات إلى معدلها الطبيعي تقريبا بحلول آخر يوم أحد من شهر فبراير/ شباط.

وعلى الرغم من عودة تلك المعدلات إلى طبيعتها في عدد من المدن الليبية، إلا أن مستوى استخدام الشبكة العنكبوتية لا يزال متدنيا في طرابلس.

ويرى لابوفتيز إلى أن السبب في ذلك هو انتشار البنية التحتية للانترنت في كافة انحاء ليبيا، على الرغم من أن الخدمة تدار بواسطة مؤسسة تتبع للدولة.