امريكا ترى ان موجة الاحتجاجات العربية تضعف القاعدة وايران

مولن وغيتس مصدر الصورة AP
Image caption يعتقدج المسؤولون العسكريون الامريكيون ان موجة الاحتجاجات العربية تكشف كذب القاعدة

اعتبر وزير الدفاع الاميركي روبرت جيتس الثلاثاء ان موجة الثورات المطالبة باصلاحات ديمقراطية في العالم العربي تضعف تنظيم القاعدة وايران.

وقال غيتس للصحافيين: "انها بشكل اساسي تكذب ادعاءات القاعدة بان الطريقة الوحيدة للتخلص من الحكومات المتسلطة هو من خلال التطرف العنيف"، مؤكدا "تفاؤله" بشان الانتفاضات التي تشهدها عدة دول في الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

وقال غيتس، الذي عمل سابقا مديرا للمخابرات المركزية الامريكية، ان نموذج الانتفاضات السلمية (في تونس ومصر) يمثل مشكلة لايران وقد تصبح مشكلة حادة قريبا.

وشرح وزير الدفاع الامريكي وجهة نظره: "لان هناك تناقضا بين تصرف الجيش في تونس ومصر، ومع استثناء فترة عنف قصيرة في البحرين، وبين القمع الايراني لكل من يجرؤ على التظاهر".

وحين سئل عما اذا كان الغضب الشعبي يشكل خطرا على حلفاء امريكا مثل السعودية والاردن، قلل من احتمالات تعرض مصالح الولايات المتحدة للخطر.

وقال غيتس: "قام كل من الملكين (في السعودية والاردن) باصلاحات، وهناك حاجة للاستمرار في تلك الجهود، ونحن ندعمهم".

واتفق رئيس الاركان الامريكي الادميرال مايك مولن مع ما قاله غيتس في المؤتمر الصحفي نفسه، مضيفا ان الاحتجاجات "رسالة تنسف استراتيجية القاعدة".