بريطانيا تحتجز سفينة تحمل عملة ليبية تقدر قيمتها بملايين الدولارات

مظاهرات في ليبيا مصدر الصورة Getty

قالت مسؤولة حكومية بريطانية يوم الجمعة إن سفينة تحمل شحنة من الأموال الليبية تقدر قيمتها بنحو 160 مليون دولار قد تم احتجازها بعد عودتها من رحلة مقررة إلى ليبيا.

وقال المسؤولة إن السفينة التي رفضت الافصاح عد جنسيتها أو ملكيتها عادت إلى بريطانيا بعد ان قرر ربانها عدم الرسو في ميناء طرابس بسبب الاضطرابات هناك.

وأضافت المسؤولة إن السفينة عادت إلى ميناء هاريتش في شرق بريطانيا ترافقها وحدة تابعة لشرطة الحدود.

وقد تم نقل عدد من الحاويات المليئة بعملة ليبية من فئة دينار نقلت من السفينة إلى موقع آمن.

ورفضت المسؤولة التعليق على مصدر النقود على الرغم من أن بريطانيا مقر شركة "دي لا رو بي إل سي"، وهي شركة دولية لطباعة النقود تقوم بطباعة اكثر من 150 عملة محلية.

وقد منعت بريطانيا تصدير اوراق النقد الليبية غير المرخص وفقا لعقوبات الامم المتحدة.

وفي وقت سابق من الاسبوع الجاري اعلنت الحكومة البريطانية مصادرة أوراق نقد ليبية تقدر قيمتها بملايين الدولارات التي كانت ما زالت لم تنقل إلى ليبيا.

وقالت المسؤولة إن السفينة كانت قد غادرت بريطانيا قبل فرض العقوبات الدولية