ليبيا توافق على استقبال فريق أممي وقوات القذافي تتقدم باتجاه رأس لانوف

آخر تحديث:  الاثنين، 7 مارس/ آذار، 2011، 09:06 GMT

ليبيا تسمح باستقبال فريق دولي لتقييم الوضع الانساني

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن السلطات الليبية سمحت بإرسال فريق دولي إلى طرابلس لتقييم الوضع الإنساني هناك.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

قالت الامم المتحدة ان الحكومة الليبية وافقت على السماح لفريق منها بتقييم الاوضاع الانسانية في البلاد، فيما يتواصل القتال بين القوات الموالية للعقيد معمر للقذافي والقوات المعارضة لنظام حكمه.

وقرر الأمين العام للمنظمة الدولية بان كي مون تعيين وزير الخارجية الأردني السابق عبد الإله الخطيب مبعوثا خاصا إلى ليبيا لإجراء مشاورات عاجلة في ليبيا وبقية دول المنطقة تتركز على الوضع الإنساني.

وقال الأمين العام في بيان رسمي إن المدنيين يتحملون العبء الاكبر من تبعات القتال والعنف في ليبيا، وإن من واجب الحكومة الليبية حمايتهم.

ودعا البيان الحكومة الليبية إلى تجنب الهجمات العشوائية ضد الأهداف المدنية وعدم الإفراط في الاستخدام غير الملائم للقوة.

وتطالب الأمم المتحدة باسماح لفريقها بدخول بلدة مصراتة على بعد 200 كم شرقي طرابلس بعد أن ترددت أنباء عن مقتل وجرح العشرات إثر المعارك العنيفة هناك.

وقالت فاليري آموس منسقة الأمم المتحدة لشؤون الإغاثة إن الجرحى هناك يموتون وهم بحاجة إلى مساعدات عاجلة.

الوضع الميداني

وتشير آخر الأنباء الواردة من ليبيا إلى أن سكان مدينة رأس لانوف النفطية يفرون منها في سيارات كدسوا فيها حاجياتهم، مخافة أن تشن قوات الحكومة هجوما على المدينة.فقد توجهت عشرات السيارات شرقا إلى البريقة التي يسيطر عليها المقاتلون المعارضون للقذافي منذ الاسبوع الماضي.

وقالت وكالة فرانس برس إن رأس لانوف تعرضت لغارة جوية صباح الاثنين فيما تقدمت القوات الموالية للقذافي شرق بلدة بن جواد باتجاه رأس لانوف.

وكان مقاتلو المعارضة قد انسحبوا إلى راس لانوف يوم الأحد من بلدة بن جواد إثر استيلاء قوات القذافي عليها. لكن مراسلا لبي بي سي خارج البلدة يقول إنه من غير الواضح من الذي يسيطر عليها. وقال مراسلنا نقلا عن بعض سكان البلدة أن قوات القذافي تستخدم بعضا من سكانها دروعا بشرية.

وأضاف موفدنا مصطفى المنشاوي أن مدينة رأس لانوف نفسها قد تعرضت لقصف جوي استهدف بعض المنشآت النفطية ومداخل المدينة التي تجمع عندها مئات الأشخاص المدججين بالأسلحة الخفيفة والثقيلة.واوضح ان القصف لم يسفر عن سقوط ضحايا وانه شاهد إحدى القذائف التي لم تنفجر.

قتال عنيف

وقد شهدت ليبيا طوال الاحد قتالا عنيفا في عدة محاور شنت فيها القوات الموالية للعقيد معمر القذافي عدة هجمات قوية على مناطق يسيطر عليها المنتفضون.

ففي الشرق استخدمت قوات القذافي المدفعية والصواريخ وطائرات الهليوكوبتر في مدينة بن جواد الساحلية، وتمكنت من دفع قوات المعارضة الى التقهقر بعد ان سيطر عليها المنتفضون السبت.

وفي الغرب وقعت اشرس المعارك في مدينة مصراته، التي تبعد قرابة 200 كم من العاصمة، حيث قال السكان ان القوات الحكومية توغلت الى وسط المدينة مستخدمة الدبابات، الا ان قوات الانتفاضة نجحت في ايقاف تقدمها وردها للخلف.

قتال في بن جواد

المعارك اندلعت على عدة جبهات في ليبيا

كما تعرضت مدينة الزاوية، التي يسيطر عليها المنتفضون، الى هجوم من القوات الموالية للقذافي، لكنها ما زالت على ما يبدو تحت سيطرة الثوار.

مبادرة شافيز

من جانب آخر قالت قيادة الانتفاضة الليبية الاحد انها لم تتلقى اتصالا حول مبادرة الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز لتشكيل فريق مهمة سلام دولية للتوسط بين المنتفضين ونظام حكم القذافي.

وحول ما اذا كان المنتفضون سيردون بالايجاب على تلك المبادرة قال الناطق باسمهم حافظ خوجة: "هذا يعتمد على ما سيطرح امامنا، لكننا سنرد عليها بموجب مطالبات الشعب، ولا يمكننا تجاوزها".

توزيع السكان

منشآت النفط

القواعد العسكرية

خريطة طرابلس

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك