هيغ يؤكد موافقته على مهمة القوات الخاصة في ليبيا

آخر تحديث:  الاثنين، 7 مارس/ آذار، 2011، 17:47 GMT

المعارضة الليبية تفرج عن فريق دبلوماسيين بريطاني

أعلن وزير الخارجية البريطاني ويليام هيج أن قوات المعارضة الليبية في مدينة بنغازي أطلقت سراح "الفريق الدبلوماسي البريطاني الصغير" بعد أن احتجزتهم في المدينة الواقعة شرقي ليبيا.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

أكد وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ أمام مجلس العموم البريطاني أن مهمة فريق القوات الخاصة شرقي ليبيا كانت بإذن منه.

فيما أعلن المتحدث باسم رئيس الوزراء ديفيد كاميرون أن بلاده تنوي إرسال فريق آخر "لفهم الأوضاع هناك بصورة افضل".

وأضاف المتحدث أن كاميرون كان على علم بالمهمة قبل أيام من قيامها وأنه ناقش الأمر مع هيج.

ووصف هيغ المهمة بـ "سوء فهم كبير" بعد أن انتهت بانسحاب الفريق الدبلوماسي البريطاني الصغير" بعد احتجازه من قبل المسلحين المعارضين للعقيد معمر القذافي.

وتعرضت الحكومة البريطانية لهجوم شديد من قبل حزب العمال المعارض واتهامات بالفشل الذريع وفقدان السيطرة على الأمور.

وكانت قوات المعارضة الليبية في مدينة بنغازي قد أطلقت سراح الفريق بعد أن احتجزتهم في المدينة الواقعة شرقي ليبيا.

وغادر الفريق بنغازي على متن الفرقاطة البريطانية "كمبرلاند" متوجها إلى مالطا.

وحسب تأكيدات لندن ضم الفريق 6 من أفراد "القوات الخاصة" كانوا يحرسون الدبلوماسيين.

وكان هيغ قد أعلن الأحد أن الفريق كان في مهمة لإجراء اتصالات مع المعارضة. وقال "إن أفراده قد عانوا من صعوبات تم الآن التغلب عليها بشكل مرض.".

وأكد عزم بلاده على "إرسال فريق آخر بالتنسيق مع المعارضة لتعزيز الحوار حينما يحين الوقت الملائم"، قائلا إن "مساعينا الدبلوماسية هذه هي جزء مما نقوم به بخصوص ليبيا بما في ذلك الدعم الإنساني القائم حاليا".

وكرر وزير الخارجية البريطاني طلبه للزعيم الليبي معمر القذافي بالتنحي، وأكد عزم بلاده العمل مع المجموعة الدولية لدعم المطامح المشروعة للشعب الليبي.

ويقول جين ليون مراسل بي بي سي في بنغازي إنه يبدو أن الأمر برمته كان "سوء تقدير محرج".

وأضاف أنه من الواضح أن المملكة المتحدة "لم تكن مدركة لرد الفعل الذي يرجح أن يثيره في هذا الوضع المتوتر وصول مجموعة من الرجال المسلحين على متن مروحية، والظلام حالك".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك